المنطقة الأمنية الإقليمية باليوسفية تستعرض منتجزاتها السنوية

الجمعة 17 مايو 2019
علي الرجيب
0 تعليق

AHDATH.INFO
بمناسبة الذكرى الثالثة والستين لتأسيس الأمن الوطني، اشرف عامل اقليم اليوسفية والوفد المرافق له على تخليد هده الذكرى.

كما كانت مناسبة لنائب رئيس المنطقة الامنية الاقليمية الذي رحب بكل المشاركين في الحفل، مستحضرا مجهودات الادارة العامة لتكون عند حسن ظن القائد الأول الملك محمد السادس، ومناسبة لاستحضار حصيلة العمل السنوي للمنطقة الامنية باليوسفية.

وذكر نائب رئيس المنطقة، بالمنجزات التي تم تحقيقها وفقا للاستراتيجية العامة التي وضع خطوطها العريضة المدير العام للأمن الوطني منذ تقلده الإشراف على هده المؤسسة الأمنية، التي ركزت في شموليتها على تبني حكامة  امنية جيدة في التوظيف والتدبير الاداري والمالي وتحديث اليات العمل، ووضع ميثاق ملزم للأخلاق في سبيل خدمة المواطن، على ان تليها تدابير اخرى ترمي في جوهرها تطوير المنظومة الامنية في بلادنا، وجعلها محركا رئيسيا للتنمية وضامنة لحقوق المواطنين، وقادرة على رفع التحدي ومجابهة كل التهديدات.

كما تم استحضار المشاركة المميزة لجناح المديرية العامة للأمن الوطني في فعاليات الملتقى الاقليمي للتوجيه المدرسي والمهني في نسخته الثامنة باليوسفية، ولم يفت المتحدث أن نوه باهتمام المنطقة الأمنية بالوسط المدرسي كأولوية ضرورية عبر تبني مقاربة مندمجة أخذت بعين الاعتبار مدى نجاعة التحسيس بالمجال المدرسي، لتحقيق الانفتاح على المحيطين الاجتماعي والثقافي، لمحاربة كل أشكال الجريمة والانحراف في وسط الشباب المتمدرس .

كما أشاد  بالمجهودات التي بدلت بمختلف الوحدات الامنية والمصالح التابعة للمنطقة الامنية، وإظهار الحصيلة العملية انطلاقا من ماي 2018 الى يومنا هدا وخاصة عمل الضابطة القضائية، فبالنسبة للأشخاص الخاضعين للتحقق من الهوية فقد وصل الى 18201 مواطن، أما الأشخاص الموقوفين في حالة تلبس سجلت المنطقة توقيف 1787 ، في حين وصل عدد الأشخاص المبحوث عنهم 408.

أما عدد القضايا التي تم البحث فيها  3419  قضية، وتسجيل 2751 مخالفة مرورية.، واستخلاص  43 مليون سنتيم و 3850 درهم، وتم انجاز 16259 بطاقة تعريف وطنية.نوتسليم  6088 شهادة للسوابق العدلية.

تعليقات الزوّار (0)