بعد مطالبته بوقت إضافي .. أساتذة الجامعات يشهرون ورقة الإضراب في وجه أمزازي

الأحد 19 مايو 2019
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

أعلنت النقابة الوطنية للتعليم العالي، عن خوض إضراب وطني يومي 29 و30 ماي الجاري، بعد تراجع الحكومة عن تنفيذ عدد من المطالب التي جرى الاتفاق حولها مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وفق ما جاء في بلاغ النقابة.

وكان الوزير سعيد أمزازي،قد طالب بوقت إضافي لفتح حوار داخل الحكومة من أجل تطبيق ما سبق الاتفاق حوله لإحداث" الدرجة دال في إطاري أستاذ مؤهل وأستاذ التعليم العالي والدرجة الاستثنائية في إطار أستاذ التعليم العالي ورفع الاستثناء عن الأساتذة الباحثين حملة الدكتوراه الفرنسية واسترجاع سنوات الخدمة المدنية، "يستوجب وقتاً إضافياً وحواراً داخل الحكومة".

النقابة وصفت طلب أمزازي بأنه تراجع عن الوعود السابقة، مما يشكل حسب البلاغ "مسا خطيرا بمصداقية الحكومة ومصداقية الحوار الاجتماعي بصفة عامة، ودليلا على عدم جديتها في تدبير الشأن العام وعدم اكتراثها بأزمة الأوضاع الاجتماعية بصفة عامة والتي تهدد أمن واستقرار البلاد، ونيلا من سلطة القانون وواجب احترام الدولة ومؤسساتها".

وأشارت النقابة أن هناك خطوات أخرى ستلي الإضراب لحث الحكومة على الوفاء بما سبق أن تعهدت به، من قبيل الزيادة في أجور الأساتذة الباحثين المجمدة لأكثر من عِقدين، ووصف بلاغ النقابة هذه الخطوات بأنها تصب في خانة "الدفاع على الحرية الأكاديمية وحرية المبادرة للأساتذة الباحثين في إطار عملهم، والمطالبة بالسحب الفوري لمذكرة الوزارة المسماة بشأن تنظيم التظاهرات بالجامعة".

تعليقات الزوّار (0)