دوزيم ولات كتعاود الكاميرا الخفية/المفروشة: تسالا السطوك ولا كيفاش؟

الخميس 30 مايو 2019
AHDATH.INFO
0 تعليق

AHDATH.INFO

الكاميرا الخفية/العلنية التي تبثها القناة الثاتنية دوزيم كل رمضان، والتي تتشبث بها القناة رغم أن كل المغاربة ينتقدونها بشدة، وينتقدون تفاهة إنجازها وعدم استنادها إلى سيناريوهات قابلة للتصديق انتهت على مايبدو، وهذا ماجعل القناة الثانية تعيد بث حلقة قديمة من حلقات هاته الكاميرا الخفية/العلنية التي صنعت "مجد" القناة بشكل عكسي يوم الأربعاء الفارط

حلقة سلمي رشيد التي بثت الأربعاء صورت في العام الماضي وهي تشبه في مقلبها حلقات مماثلة بثت في رمضان الفارط مع دنيا باطما وغيرها، كما أن جنريك النهاية تضمن سنة الإنتاج وهي 2018 مايطرح سؤال تقديم منتوج قديم للمشاهدين في أوقات الذروة الرمضانية، وهل هو عطب أم هو تحايل أم مرة أخرى دليل على أن وراء الأكمة ماوراءها والسلام؟

تعليقات الزوّار (0)