المغربيات أكثر عرضة للتعنيف خلال فترة الخطوبة!!

الإثنين 10 يونيو 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

مع أن فترة الخطوبة تعني للكثيرين "مرحلة وردية"، يعمل فيها كلا الخطيبين على إظهار الجوانب المشرقة من شخصية رفيق المستقبل، إلا أن الاحصائيات التي كشفت عنها وزيرة الأسرة والتضامن، بسيمة الحقاوي، ضمن البحث الوطني الثاني حول العنف ضد النساء، كانت صادمة، حين أشارت أن ما يقارب 60 في المائة من المعنفات هن في فترة الخطوبة.

الحقاوي جددت استغرابها لهذه النسبة، عبر برنامج "حديث مع الصحافة" أمس الأحد 09 يونيو، حين قالت أن الرقم كان مفاجئا لها بعد اكتشافها أن المخطوبات أكثر عرضة للعنف من المتزوجات، معتبرة أن للأمر علاقة بالتحول المجتمعي الذي عرفه المغرب، حيث أصبحت مدة الخطوبة تستمر لسنوات، مما يخلق نوعا من الاحتكاك في الخطوبة قبل الوصول لمرحلة الزواج.

وفي نفس السياق، اعتبرت الحقاوي أن الأرقام المخيفة للعنف، تكشف التباين بين التطور العصري والتطور القيمي بين النساء والرجال الذي لم يواكب التغيرات، وهو ما يسائل أدوار المؤسسات التربوية، مضيفة " نحن لم نواكب التطور الذي عرفه أبنائنا الذي أصبحوا خارج سياق الأجيال السابقة ... كل شاب اليوم يتحكم في تواصله الشخصي بعيدا عن رقابة المؤسسات في ظل الثورة التكنولوجية للتواصل."

وعلاقة بموضوع المساواة في الإرث، جددت الحقاوي رأيها حول النصوص القطعية التي لا مجال فيها لأي نقاش وفق تعبيرها، أما بخصوص المسائل المرتبطة بالاجتهاد، اعتبرت الحقاوي أن مسائل كالتعصيب وغيرها بحاجة لأهل الاختصاص من الفقهاء ليظهروا أنها قابلة للتجديد في حال تعلقت الأمور بالاجتهاد.

تعليقات الزوّار (0)