اعتقال منحرفين خطيرين بمكناس اختطفا شابة في وضح النهار

الجمعة 14 يونيو 2019
محمد بنعمر
0 تعليق

AHDATH.INFO

اعتقلت عناصر الأمن بالدائرة الأمنية 13 بمكناس زوال أمس الخميس، عنصرين خطيرين من ذوي السوابق العدلية، بعد مداهمة منزليهما بحي " وجه عروس" و " الزرهونية" من طرف رئيس الدائرة المذكورة مصحوبا بعناصر أمنية.
وجاء إيقاف المجرمين على خلفية محاولة اختطافهما لشابة " 26 سنة" على قدر كبير من الجمال وتعرضها للسرقة المشدة باستعمال سلاح أبيض على مستوى تقاطع شارعي الوفاق والزرهونية حينما كانت عائدة من الهديم في اتجاه منزلها الكائن بالزرهونية.

وبمجرد نزولها من سيارة الأجرة باغثها الظنينان من الخلف، حيث وضع أحدهما كفه على فهما وعانقها، ورفيقه في درب الإجرام وضع سكينا بجانب بطنها، وطلبا منها عدم الصياح والتظاهر كأنها صديقتهما.

حصل هذا في وضح النهار من صباح الأربعاء، حيث اقتاداها بين أزقة " حي وجه عروس" الشعبي وأدخلاها إلى حديقة مهجورة بالقرب من تجزئة " النخيل" في محاولة منهما لممارسة الجنس عليها، بعد أن سلباها هاتفها النقال وسلسة ذهبية ومبلغ 700 درهما.

وحينما ارتأيا أن الحديقة غير مناسبة لتنفيذ جرمهما، حاول اقتيادها الى المقبرة المجاورة خلف إقامة بدر .

، وفي ذهاء منها تظاهرت الضحية بقبول الأمر الواقع، وفي الطريق إلى المكان المهجور الذي كانا يقصدناه، فرت إلى إحدى المقاهي بحي " وجه عروس" فتعقباها هناك وأشبعاها ضربا، صفعا ولكما أمام رواد المقهى دون تدخل أو مد يد العون،  متظاهرين أنها رفيقتهما ومدانة لهما بمبلغ مالي.

قبل أن تخلص نفسها وتفر في اتجاه بيت أسرتها بحي " الزرهونية"، والتوجه رفقة والدتها إلى مقر الدائرة الأمنية 13لإخبارهم بما تعرضت له.

وبعد الاستماع إليها  انخرط عناصر الأمن في عملية بحث وتحدي لهوية المشتبه فيهما اللذان فرا بعد فشل محاولة الاختطاف.

وفي أقل من 24 ساعة تمكن المحققون تحت شراف رئيس الدائرة الامنية 13، من تشخيصهما والتعرف على مقر سكنهما، ليتم مداهمة منزليهما صباح الخميس و هما بغرفة نومهما، بكل من حيي " وجه عروس" و " الزرهونية" في انتظار تقديمهما أمام العدالة لتقول كلمتها وفق المنسوب إليهما.

تعليقات الزوّار (0)