الخلفي : الحاجة ملحة إلى تأهيل العنصر البشري في مجال الإعلام

Tuesday 18 June 2019
فطومة نعيمي
0 تعليق

AHDATH.INFO

نبه الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، مما أسماه «تهديد تكنولوجيا المعلومات».

وقال الخلفي إن « العالم يعيش في ظل التطور الرقمي استباحة رقمية متوحشة».

مصطفى الخلفي، الذي كان يتحدث ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء حول موضوع «رهانات تفعيل النصوص المنظمة للصحافة والإعلام» الثلاثاء 18يونيو 2019، قال إن المغرب أمام تحدي كبير يتمثل في «تملك تكنولوجيا المعلومات بالنظر إلى أن من يملك المعطيات يتحكم فيها ويوجه العالم وفق ما يريد».

وزاد الخلفي موضحا أنه بات ملحا على المغرب «فتح حوار استيراتيجي مستعجل مع مجموعة «غافا» [ غوغل وآبل وفيسبوك وأمازون]».

وأشار  الوزير المنتدب، في هذا السياق، إلى أنه الحوار «الذي سيضمن للمغرب الدفاع عن وحماية استقراره وأمنه كدولة والدفاع عن قضاياه الوطنية المختلفة من موقع قوة الترافع الرقمي».

ونبه في هذا السياق إلى تحكم المؤسسات الرقمية العملاقة في سوق الإشهار العالمي بما يتيح لها توجيه مسار الديمقراطية عبر العالم.

وأقر الخلفي، الوزير السابق في قطاع الاتصال، بكون التشريعات القانونية، على أهميتها، غير كافية «لضمان تحقق كامل لحرية التعبير والديمقراطية الإعلامية في ظل وضع بنيوي هش».

ودعا الخلفي المشتغلين بحقل الإعلام إلى الاشتغال على التغيير الإيجابي بالمجال وتطويره بما يواكب الطفرة الرقمية الهائلة.

وشدد الوزير المنتدب على أن ضعف تأهيل العنصر البشري وهشاشة المقاولة الإعلامية يشكلان عقبتان أساسيتان أمام تطور الحقل الإعلامي المغربي مما يُنتج  خدمة إعلامية ذات جودة ضعيفة.

واعتبر الخلفي أنه بات من الملح والضروري الاشتغال على تعزيز استقلالية المقاولة الإعلامية ومن خلالها استقلالية الإعلامي .
وفي هذا الصدد، قال الخلفي بضرورة وضع نموذج اقتصادي للمقاولة الإعلامية «قوي وقابل للاستمرارية ولا يتهدده الإفلاس».

تعليقات الزوّار (0)