هجوم الرحل والخنزير البري وغياب الأمصال يخرج سكان سوس ماسة للاحتجاج

الإثنين 8 يوليو 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

" نعاني مشاكل عديدة، كالنقل المدرسي، وغياب الطرق، عدم توفر الأدوية والأطر الطبية والكثير من المشاكل ... لذلك سأكون من المشاركين في مسيرة أكادير"، يقول أحد الشيوخ في تسجيل تضمن مداخلات عدد من ساكنة جهة سوس ماسة الذين عبروا عن تذمرهم من عدم التجاوب مع ما وصفوه بمطالبهم المشروعة.

شهادات السكان جاءت تفاعلا مع المسيرة التي دعت لها "تنسيقية أدرار سوس ماسة"، التي أعلنت أن يوم السبت 17 غشت 2019 بأكادير، هو يوم للتعبير عن نطالب الساكنة بمشاركة الساكنة ومختلف هيئات المجتمع المدني بجهة سوس ماسة، كرد على ما وصفته ب "تمادي الحكومة في تنفيذ مخططاتها الرامية الى الإضرار بحقوق الساكنة وممتلكاتها".

ومما طالب به المتضررون، "إيجاد حل نهائي وجدري لملف الخنزير البري والحد من أضراره على الساكنة وممتلكاتهم وتعويض المتضررين ، مع إيجاد حل نهائي وعاجل لاعتداءات الرعاة الرحل وتوفير الأمن والحماية للساكنة وممتلكاتهم."

التنسيقية دعت أيضا إلى الحد من ما وصفته ب" التجاوزات التي تتم خلال الترخيص لشركات الاستغلال المنجمي والمعدني في أراضي الساكنة .. مع المطالبة بتعويض السكان الذين حرموا من أراضيهم بسبب مخطط تحديد الملك الغابوي، كما طالبوا بحماية ممتلكاتهم من خلال التحفيظ".

مشاكل البنية التحتية من الأمور الملحة بالنسبة للساكنة، لذلك طالبت التنسيقية " بنهج سياسة تنموية عادلة تجاه مختلف الجماعات الترابية بجهة سوس ماسة من خلال الحد من الفوارق المجالية و الاجتماعية والاقتصادية و تمكين ساكنة الجهة من بنية تحتية (طرق ماء كهرباء مرافق عمومية وخدماتية . .) و خدمات صحية و تعليمية تحفظ كرامة المواطن... كما تسجل ساكنة جهة سوس ماسة الاهمال المقصود والمتواصل للحكومة ووزارة الصحة والسلطات المحلية في عدم توفيرها للأمصال المضادة لسموم الأفاعي والعقارب مما أدى إلى ارتفاع وتزايد عدد الوفيات بمنطقة سوس."

تعليقات الزوّار (0)