من عجائب الدفاع.. بوعشرين تعرض لتعذيب «أبيض» و«ناعم»..!!

الجمعة 19 يوليو 2019
أحداث أنفو
0 تعليق

Ahdath.info

في سابقة في تاريخ المحاكمات، وفِي توال لعجائب الدفاع الذي يظهر أن الدليل والحجة قد خانته، زعم المحامي "التحفة"، الذي تتوالى اعتذاراته للمحكمة بكثرة "زلاته" خلال مختلف أطوار الجلسات التي يأخذ فيها الكلمة للترافع أمام الهيأة، (زعم) أن المتهم توفيق بوعشرين المتابع على ذمة قضية تتضمن عددا من التهم المتراوحة بين الجنايات والجنح والمخالفات، تعرض لتعذيب "أبيض"، كما وصف ما زعمه من تعذيب ب "الناعم"، في تحفة من تحف مرافعات محام، أثبت في بداية جلسات المحاكمة خلال مراحلها الابتدائية عدم تمييزه بين المكتب المركزي للأبحاث القضائية، المعروف اختصار ب "البسيج"، والفرقة الوطنية للشرطة القضائية، وخلطه في الكثير من الأحيان بين عدد من المفاهيم القانونية، ليختم سلسلة "مفاهيم الخاصة" في القانون خلال جلسة اليوم الجمعة بما ابتدعه من وصف للتعذيب المزعوم لبوعشرين بأنه "تعذيب ناعم" و"تعذيب أبيض".

وجاء هذا الوصف للتعذيب بعد أن أعيت الحيلة دفاع المتهم توفيق بوعشرين، لتقديم دليل واضح على ما وصفه بالخروقات التي زعم أنها شابت مسطرة التوقيف والمداهمة والحجز ومحاضر المعاينة والاستنطاق المتعلقة بالمتهم توفيق بوعشرين، المتابع بجناية الاتجار في البشر والاعتداء الجنسي والاغتصاب، ليبتكر دفاعه توصيفا جديدا للتعذيب، قال إنه "أبيض" و"ناعم".

وهو التعذيب، كذلك، الذي قال إنه لم يحصل أمام الضابطة القضائية وعناصرها، وإنما داخل أطوار المحاكمة، في محاولة بائسة للي عنق الحقيقة، واستمرارا في بث المغالطات، التي وصل مداها إلى حد تغليط أعضاء الفريق الأممي بمعطيات لا أساس لها من الصحة، ولا تستند للقانون.

تعليقات الزوّار (0)