فرار سجين أمام "أنظار" كاميرات معطلة بسجن طنجة

السبت 10 أغسطس 2019
محمد كويمن
0 تعليق

Ahdath.info

 

تمكن سجين محكوم ب 12 سنة سجنا نافذا من الفرار، صباح يومه السبت، من السجن المدني بطنجة في ظروف غامضة، حين نفذ خطته دون أن يثير انتباه الحراس، وبعيدا عن "أنظار" كاميرات المراقبة.

واستطاع المعني بالأمر، الفرار بين الساعة السادسة والثامنة صباحا، وهي الفترة التي قام خلالها بتكسير شباك النافذة والانتقال إلى السطح ومنه تمكن من استعمال حبل للقفز خارج أسوار السجن.

والمفاجأة الكبرى أن إدارة السجن اكتشفت أن كاميرات المراقبة كانت معطلة خلال تنفيذ عملية الفرار، وبالتالي لم يتم رصد هذه المحاولة، التي وفرت لها كل ظروف "النجاح".

السجين الفار، 27 سنة، تم إيداعه رهن الاعتقال بسجن طنجة خلال السنة الماضية، بعدما حكم عليه ب12 سنة سجنا نافذا من أجل تهم تتعلق بتكوين عصابة إجرامية والاعتداء بالضرب والجرح.

ويأتي هذا الحادث، الذي هز السجن المحلي بطنجة المعروف باسم سجن "سات فيلاج"، بعد مرور حوالي أسبوع على تعيين مدير جديد، وقد أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بطنجة بفتح بحث في الموضوع لكشف ملابسات هذه الواقعة، وإيقاف السجين الفار.

تعليقات الزوّار (0)

الجريمة و العقاب