ساكنة أولاد برحيل ضواحي تارودانت تلتحم ضد الانقطاعات المتكررة للماء

الأحد 18 أغسطس 2019
موسى محراز
0 تعليق

AHDATH.INFO

نظمت ساكنة أولاد برحيل ضواحي تارودانت، على مستوى النافورة على بعد امتار قليلة من مقر البلدية، وقفة احتجاجية احتجاجا على ما أسموه بالوضع الكارثي الذي عاشته وتعيشه الساكنة، حيث الانقطاعات المتكررة  للماء الشروب، دون سابق إنذار من طرف الجهات المسؤولة، ودون الأخذ بعين الاعتبار لظروف عيد الأضحى والظروف القاسية التي تمر بها المنطقة في الوقت الراهن حيث ارتفاع لدرجات الحرارة.

الوقفة الاحتجاجية والتي مرت في جو مسؤولة تحت مراقبة السلطات المحلية ورجال الدرك، عرفت ترديد شعارات مناهضة لما أسموه المحتجين بالآذان الصماء تجاه مطالبهم المشروعة والعيش العيش الكريم، محملين الجهات المسؤولة كل من موقعه تحمل المسؤولية الكاملة تجاه ظاهرة الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب، مطالبين إياها بالتحرك العاجل ووضع حد للمعاناة التي عاشتها وتعيشها الساكنة البرحيلية جراء الظاهرة.

الوقفة الاحتجاجية والتي عرفت مشاركة العشرات من أبناء المدينة وخارجها، كانت فرصة لاحد المنظمين تعبا لقوله تعالى " فذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين " لإعادة مقتطف من خطاب جلالة الملك محمد السادس نصره الله "  أن الحكومة والمؤسسات المختصة، مطالبة باتخاذ تدابير استعجالية، وتعبئة كل الوسائل لمعالجة الحالات الطارئة، المتعلقة بالنقص في تزويد السكان بالمـاء الصالح للشرب، وتوفير مياه سقي المواشي، خاصة في فصل الصيف "، انتهى كلام جلالته، في محاولة من المتحدث مطالبة الجهات المسؤولة كل من موقعه الخاص، سواء تعلق الأمر بإدارة المكتب الوطني للكهرباء ـ قطاع الماء ـ، أو رئاسة المجلس الجماعي أو السلطات استحضار الخطب السامية للنهوض بالمستوى المعيشي للساكنة.

تعليقات الزوّار (0)