بعد أن فقد بريقه.. الزفزافي و5 من أتباعه يطالبون وزارة العدل بإسقاط الجنسية المغربية عنهم!

الجمعة 23 أغسطس 2019
أحداث انفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد أن فقد كل بريقه، اختار ناصر الزفزافي، القيام بعملية استعراضية جديده، عله يجذب بعضا من الانتباه الذي كان يضحى به، خلال فترة محاكمته.

الزفزافي الذي طواه النسيان وتفرق عنه الأصحاب، قام بعملية استعراض جديدة، قاد من خلالها خمسة من أتباعه في محاولة تفتقد لكل ذرة تعقل.

ففي رسالة موجهة لوزارة العدل طالب الزفزافي ورفاقه الخمسة من الحكومة بإسقاط الجنسية المغربية عنهم.

الرسالة المذكورة وقعها كل من ناصر الزفزافي ونبيل احمجيك ومحمد حاكي  ووسيم البوستاتي وزكريا ادحشور وسمير إغيد.

وليس هذه المحاولة إلا واحدة من ممارسات عديدة كان الزفزافي يلجألها بين الحين والآخر، لإثارة الانتباه، كلما شعر أن مخططه ومن يقف وراءه قد فقد بريقه.

ففي عملية سابقة، قام الزفزافي بعمليات فوضى لإثارة الانتباه ومحاولة استعادة صورته المفقودة، حين كان بسجن عين السبع، حين طالب ببعض الإسعافات بسبب ألم بإحدى رجليه على حد قوله.

ولما هم الممرض بتقديمها له، رمى أرضا بمستلزمات الإسعاف وتعمد إيذاء نفسه بضرب يده بطرف أحد المكاتب وبالحائط، مطالبا بحضور المدير والطبيب ومدعيا أن الإسعافات المقدمة له غير كافية.

النزيل قام بهذه السلوكات المخالفة للقانون بقصد خلق البلبلة والفوضى، إذ بمجرد أن أقدم على ذلك، رفض عدد من النزلاء المعتقلين على خلفية نفس الأحداث الدخول إلى زنازينهم.

 

تعليقات الزوّار (0)