جراح تجميل يتكفل بعلاج ضحية الاعتداء البشع بحي مولاي رشيد

الجمعة 6 شتنبر 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد تداول فيديوهات وصور توثق للاعتداء البشع الذي تعرض له بمنطقة حي مولاي رشيد بالدار البيضاء، عبر عدد من رواد مواقع التواصل عن تعاطفهم مع الشاب يوسف، الذي تعرض لتشوه على مستوى الوجه، كما قام البعض بتوجيه نداء إلى جراح التجميل "حسن التازي"، لمساعدته على العلاج.

وبعد ساعات من تداول فيديو لأحد المواقع، يوجه فيه أحد الشباب نداء للجراح التازي، من أجل التدخل لعلاج آثار الاعتداء، معتبرا أن الناس تحكم على المظاهر، وستعتقد أن الندبة التي يحملها المعتدى عليه، ربما تحيل أنه شخص من ذوي السوابق مما يحول دون حصوله على عمل، خاصة أنه ترك مدينته خنيفرة، وقصد البيضاء بحثا عن لقمة عيش .. بعدها أعلن الجراح عن استعداده لتقديم المساعدة.

الجراح المغربي، نشر أمس الخميس 05 شتنبر، فيديو يظهر وصول الشاب إلى عيادته، وهو ما أثار استحسان عدد من متابعيه، الذين تركوا تعليقات تنوه بهذه الالتفاتات الإنسانية المتكررة لطبيب التجميل. وقد عبر الشاب يوسف عن سعادته بتلقي المساعدة، كما تمسك بحقه في متابعة الجاني، " ما فعله بي هذا الشخص ظلم كبير ، لذلك أنا متمسك بمطالبتي بأن تصدر في حقه أقصى عقوبة، لأنه ظلمني ظلما حقيقيا"، يقول الشاب من داخل عيادة التازي.

تجدر الإشارة أن الشاب يوسف تعرض يوم الإثنين 02 شتنبر، إلى اعتداء بشع بعد مغادرته للمسجد، ليتم اعتراضه من طرف شخصين بهدف سرقة هاتفه، لكن مقاومته انتهت بتوجيه ضربات بالسلاح الأبيض على مستوى اليد والوجه، وهي الحادثة التي خلفت استياء كبيرا بين ساكنة حي مولاي رشيد، الذي يعيش اعتداءات شبه يومية.

تعليقات الزوّار (0)