ذهبت لزيارة ابنها بسجن آسفي فعادت جثة هامدة!

الثلاثاء 3 دجنبر 2019
عبدالرحيم اكريطي
0 تعليق

AHDATH.INFO

مأساة حقيقية تلك التي عاشتها عائلة معتقل بسجن مول البركي بآسفي يوم الإثنين الأخير، عندما علمت بوفاة أم المعتقل عندما كانت في زيارة له بالسجن.

الوفاة هاته كانت مفاجئة بالنسبة للعائلة لكون المتوفاة لم تكن تعاني من أي مرض، وجاءت عندما كانت الام البالغة من العمر 44 سنة تعتزم قطع ممر بالباب الرئيسي للسجن ، إلا أنها فقدت توازنها وسقطت فجأة على رأسها ، ما جعلها تصاب إصابات بليغة على مستوى الرأس عجلت بوفاتها في الحين.

هذا وقد تم نقلت جثة السيدة صوب مستودع الأموات بآسفي، بينما عناصر الدرك لملكي بالمنطقة فتحت تحقيقا في الموضوع، من خلال معاينتها للكاميرات المثبتة بالباب الرئيسي لبوابة السجن لمعاينة الطريقة التي توفيت بها المعنية بالأمر.

تعليقات الزوّار (0)