رحيل بطل الفيلم الرائع «الرصاصة لا تزال في جيبي»

الثلاثاء 3 دجنبر 2019
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

توفي الفنان المصري الكبير محمد خيري بعد صراع مع المرض، عن عمر ناهز الـ77 عاماً.

وفي وقت متأخر من مساء الإثنين 2 ديسمبر، أعلن نجله شريف خيري خبر الوفاة وموعد صلاة الجنازة بمسجد السيدة نفيسة، في منشور كتبه على حسابه بفيسبوك، ثم أكد الفنان إيهاب فهمي، عضو نقابة الممثلين، الخبر.

جاء ذلك بعد معاناة مع المرض، إذ تعرض خيري مؤخراً لأزمة صحية استلزمت نقله للمستشفى، وفق صحيفة «الأهرام».

كما دخل العناية المركزة الشهر الماضي، وقد كان المرض سبباً في ابتعاده عن العمل الفني، بعد إصابته بجلطة، وكانت آخر مشاركاته الفنية في عام 2010، عبر مسلسل «نعم ما زلت آنسة».

وقدم خيري الذي وُلد في العاصمة المصرية عام 1942 أكثر من 160 عملاً فنياً.

يعد من أبرز أعماله فيلم «العمر لحظة» الذي قدم فيه بطولة مطلقة، ولهذا الفيلم ذكريات خاصة معه، إذ عرضت الفنانة ماجدة عليه البطولة، لكن كانت هناك محاولات للضغط عليها لاختيار آخر، ما تسبب في تأثره الشديد حد التفكير في الانتحار، لكن الفنان الراحل أحمد زكي هو من طمأنه، وأكد له أن بطولة العمل ستكون من نصيبه.

لكن معظم أعماله الأخرى اقتصرت على أدوار مساعدة، ومنها: «الضائعة»، و«سيقان في الوحل»، و«الخيط الرفيع»، و«الرصاصة لاتزال في جيبي».

كما شارك في مسرحيات، منها: «البكاسين»، و«بداية ونهاية»، و«النحلة والدبور»، و«أنطونيو وكليوباترا»، و«السيرة المحمدية».

أما مسلسلاته الأشهر فهي: «واحة في بطن الجبل»، و«بنات ثانوي»، و«جراح الماضي»، و«رجل غامض»، و«العصابة»، و«الرجل والقضبان».

وكان الفنان الذي تخرج في كلية التجارة عام 1966، التحق بالمعهد العالي للسينما وتخرج  فيه عام 1970، لتقوية موهبته التي ظهرت خلال مشاركاته في مسرح كلية التجارة.

تعليقات الزوّار (0)