لهذا السبب.. تم توقيف ربان وشقيقته وابنته على متن قارب بآسفي

الثلاثاء 14 يناير 2020
عبدالرحيم اكريطي
0 تعليق

AHDATH.INFO
لفت نهاية الأسبوع الماضي انتباه عناصر الدرك الملكي بميناء آسفي قاربا للصيد التقليدي المسجل بمديرية الصيد البحري بأسفي وهو يشق طريقه في مياه بحر ميناء آسفي في اتجاه وسط البحر. وعلى متنه الربان وشقيقته وابنته التي لا تتجاوز الثمان سنوات. وهو ما ادخل الشكوك في نفوس عناصر الدرك الملكي التي ظنت ان الأمر يتعلق بقارب للهجرة السرية او شيء من هذا القبيل. لتشمر على سواعدها وتلاحقه.
كانت المفاجئة قوية عندما أوقفت العناصر القارب ووجدت على متنه الربان وسيدة وابنة صغيرة.
بعد نقل الجميع صوب مركز الدرك بالميناء والاستماع إليهم في محاضر قانونية. تبين ان الامر يتعلق بمرضي المس والسحر تشكوان منهما ابنته الصغيرة. بحيث نصحه احد الرقاة الشرعيين بضرورة نقل ابنته الى وسط البحر من أجل التقيء حد الوصول إلى مرحلة تقيء ما يسمى ب(لمرار). وهو ما أقدم عليه الربان دون أن يكترث إلى التقلبات الجوية الصعبة وخطورة مياه البحر هاته الايام والتي بسببها غرق خمس بحارة لا زال واحدا منهم في عداد المفقودين.
هذا وبعد الاستماع إليهم اطلق سراح الجميع. في انتظار أن تتخذ المديرية الإقليمية للصيد البحري بآسفي قرارها في الموضوع كون الربان غادر قاربه الميناء بشكل غير قانوني ودون اي ترخيص مسبق

تعليقات الزوّار (0)