"حمزة مون بيبي" يواصل إسقاط المزيد من المشاهير

الثلاثاء 14 يناير 2020
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

عممت السلطات المغربية، بداية الأسبوع الجاري مذكرة اعتقال دولية في حق مصممة الأزياء المغربية المقيمة في الإمارات العربية المتحدة عايشة عياش، المشتبه فيها بإدارة حسابات صفحات «حمزة مون بيبي» على مواقع التواصل الاجتماعي.

المصممة التي تقدم نفسها كفاعلة على مواقع التواصل الاجتماعي، متهمة أيضا حسب ما تسرب من التحقيقات مع باقي المتهمين في قضية «حمزة مون بيبي»، بتدبير العمليات المشبوهة التي تخصص فيها الحساب الالكتروني، والتي راح ضحيتها مشاهير من عالم الفن والموسيقى والموضة.

اعتقال المعنية بالأمر لن يتأخر، بالنظر لسريان مفعول اتفاق التعاون القضائي الذي ينص على تبادل المتهمين والمبحوث عنهم بين المغرب ودولة الإمارات العربية المتحدة والموقع في أبريل من العام 2006.

وتذهب التحريات باتجاه اعتقال شخص آخر يعتبر الذراع الأيمن لعايشة عياش في توجيه وإدارة هجمات حساب «حمزة مون بيبي» ضد مشاهير مغاربة، مازال مختفيا في بلاد خارج المغرب، ومازالت التحريات جارية بشأن هويته الكاملة وجنسيته.

وتحوم شبهات حول علاقة دنيا باطما بعايشة عياش، حيث سبق لهما أن التقيتا في مناسبات عديدة، كما يوثق لذلك الحساب الشخصي لعايشة عياش على انستغرام، غير أنه وبالمقابل، ماتزال الشكوك قائمة حول مشاركة دنيا في إدارة حسابي «حمزة مون بيبي» أو تورطها في ابتزاز ضحاياه، فيما اقتصر دورها في القضية على طلب تدخل المسؤولين عن الحسابين  لتصفية حساباتها الشخصية مع فنانات وفنانين اعتبرتهم منافسين أو أعداء لها.

وتحفل الأيام والأسابيع القادمة بالكثير من الإثارة في الملف مع انطلاق محاكمة المتورطين بالمحكمة الابتدائية لمراكش، بينهم أمني متابع في حالة اعتقال سيشرع في محاكمته ابتداء من 16 يناير الجاري، فيما تنطلق أطوار محاكمة «سكينة غلامور» في الـ23 من يناير، بمعية المراسل الصحفي محمد ظهير وأحد مالكي وكالة لكراء السيارات.

وينتظر أن تنطلق محاكمة دنيا وشقيتها ابتسام باطما في 8 فبراير القادم، والمتابعتين في حالة سراح بعد أن أديتا للمحكمة غرامة بقيمة 50 مليون و30 مليون سنتيم على التوالي.

تعليقات الزوّار (0)