وفاة الفنانة المصرية الكبيرة ماجدة الصباحي

الخميس 16 يناير 2020
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

توفيت اليوم الخميس بالقاهرة الفنانة المصرية ماجدة الصباحي المعروفة بأدائها لدور المجاهدة الجزائرية جميلة بوحيرد في فيلم "جميلة" ليوسف شاهين وفقا لوسائل الإعلام المصرية.

وأكدت غادة نافع ابنة الفنانة الراحلة، في تصريحات صحفية، خبر وفاة والدتها، إثر أزمة صحية تعرضت لها مؤخرا.

والفنانة ماجدة من مواليد ماي 1931 بطنطا، بدأت حياتها الفنية وعمرها 15 سنة. لكن بدايتها الحقيقية في عالم السينما كانت عام 1949 في فيلم "الناصح"، الذي أخرجه سيف الدين شوكت.

بعد ذلك، دخلت مجال الإنتاج وأسست شركة لإنتاج الأفلام. ومن أشهر الأفلام التي أنتجتها "جميلة" و"هجرة الرسول".

كما مثلت مصر في معظم المهرجانات العالمية وأسابيع الأفلام الدولية.

واختيرت الراحلة عضوا بلجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة، وحصلت على العديد من الجوائز في مهرجانات دمشق وبرلين وفينيسيا، كما حصلت على جائزة وزارة الثقافة والإرشاد المصرية.

وكان لها دور بارز في جمعية السينمائيات التي ضمت أبرز الممثلات في السينما العربية.

وأدت ماجدة أدوارا لافتة في عدة أشرطة من قبيل "أين عمري" و"المراهقات" و"بنات اليوم" و"العمر لحظة"، و"الحقيقة العارية".

وتعد الراحلة من أهم نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية، وصنف عدد من الأفلام التي شاركت فيها في قائمة أهم 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية.

وتعتبر الفنانة الراحلة واسمها الحقيقي عفاف علي كامل الصباحي من أهم نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية حيث في رصيدها العديد من الأفلام الناجحة أبرزها "جميلة" (1958) الذي أخرجه مواطنها يوسف شاهين وكتب له السيناريو نجيب محفوظ.

وتنوعت أعمال الراحلة بين اجتماعية ورومانسية وتاريخية ودينية ومن أشهرها "بلال مؤذن الرسول" (1953) و"هجرة الرسول" (1964) إلى جانب "ونسيت أني امرأة" (1994) آخر أعمالها حيث اعتزلت بعدها الحياة الفنية.

تعليقات الزوّار (0)