استقالة مفاجئة لرئيس جماعة المضيق

الإثنين 27 يناير 2020
مصطفى العباسي
0 تعليق
AHDATH.INFO

بشكل مفاجئ قدم رئيس الجماعة الترابية للمضيق، التجمعي، احمد المرابط السوسي، استقالته من مهامه كرئيس للجماعة الساحلية، بحيث اودع بشكل رسمي، يوم الجمعة المنصرم، استقالته لدى مصالح العمالة، معللا ذلك بظروف صحية خاصة.

رئيس الجماعة الترابية للمضيق، وممثلها بالبرلمان، احمد المرابط السوسي، لم تكن لديه مشاكل تذكر، او "تهديدات سياسية" قد تخلخل موازين القوى بالجماعة، كما حدث بالفنيدق. وهو ما جعل استقالته في هذا التوقيت وهاته الظروف، تفتح الباب على مصراعيه لعدد من التفسيرات والتأويلات.

وفي تصريح لأحداث انفو، قال المرابط السوسي، ان استقالته، مرتبطة بحالته الصحية فقط، وانه لا أسباب أخرى لها. وأن أسرته نصحته، بل طالبته بالاعتناء بصحته، ولو تطلب الأمر تقديم استقالته من مهامه على رأس الجماعة الترابية، بسبب الضغوطات والالتزامات اليومية المختلفة، والتي في غالبيتها لا تتوفر الجماعة على امكانيات لحلها. 

ونفى المتحدث كليا، ان يكون لاستقالته اي علاقة، بعلمه المسبق، باتخاذ عامل الاقليم اجراءات رفع دعوى العزل في حقه. وانه لا علم له بذلك. وأن الامر مرتبط فقط بحالته الصحية. اذ كان المعني قد نشر قبل يومين من ذلك، تدوينة على حسابه بالفيسبوك، يشير فيها لخضوعه لفحص طبي على مستوى الرأس، وأن حالته الصحية غير مستقرة.

يذكر أن التجمعي المرابط، استطاع في الاونة الاخيرة، ان يضع لنفسه موطئ قدم داخل حزب اخنوش. وأن تكون له مكانة خاصة لدى زعيمه، خاصة بعد نجاحه في رفع عدد المستقطبين للحزب، وهو ما برز خلال بعض اللقاءات الجهوية، الاقليمية والمحلية،اخرها المستوى الكبير للقاء 100 يوم 100 مدينة، حيث تفوق بشكل كبير تنظيميا، مقارنة مع المستوى المتدني للقاء تطوان. وهو ما يقلق زعماء الماضي بالمنطقة، ممن يكيدون له كيدا، وفق مصادر جد عليمة..

تعليقات الزوّار (0)