لينين الرملي: وفاة الكاتب المصري الذي سخر من الواقع السياسي والاجتماعي

الجمعة 7 فبراير 2020
AHDATH.INFO
0 تعليق

AHDATH.INFO

غيّب الموت الكاتب المسرحي الساخر لينين الرملي عن عمر يناهز 74 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

ووُلد لينين فتحي عبد الله فكري الرملي في 18 غشت 1945 بالقاهرة، وحصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية.

وقدّم الرملي في أعماله نقدا اجتماعيا وسياسيا ممزوجا بحسّ السخرية السوداء.

وكوّن الرملي والفنان محمد صبحي أحد أشهر الثنائيات بين مؤلف وممثل، فأثريا معا المسرح العربي بعدد من علاماته البارزة في النصف الثاني من القرن العشرين، منها مسرحيات: أنت حر، والهمجي، وتخاريف، ووجهة نظر، وانتهى الدرس يا غبي، وغيرها.

ومن أعمال لينين الرملي المسرحية الأخرى: أهلا يا بكوات، وعفريت لكل مواطن، والحادثة، و"سك على بناتك" مع الفنان فؤاد المهندس.

ولم يقتصر إبداع الرملي على المسرح؛ فكتب للسينما والتلفزيون. ومن أشهر أعماله السينمائية: "البداية" مع المخرج صلاح أبو سيف ويناقش فيه النزوع البشري إلى التسلط، وفيلمَي "الإرهابي"، و"بخيت وعديلة"، مع الفنان عادل إمام، وفيلم "الرجل الذي عطس" مع الفنان سمير غانم.

ومن أشهر أعمال الرملي التلفزيونية مسلسل: هند والدكتور نعمان، و"حكاية ميزو" مع الفنان سمير غانم.

وعايش الرملي أحداث الثورة المصرية في يناير 2011 وكتب عنها مسرحية "اضحك لما تموت" والتي قُدّمت على المسرح القومي. وفيها يطرح الرملي نظرتين متباينتين عن الثورة في مصر التي أحبها كلاهما ولكن كلٌ على طريقته.

تعليقات الزوّار (0)