"أركانة" منصة لمواكبة الشباب لولوج سوق الشغل وإنشاء مقاولاتهم

الخميس 13 فبراير 2020
ومع
0 تعليق

AHDATH.INFO

أكد رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إنزكان آيت ملول، سليمان الإدريسي، أن منصة الشباب "أركانة" للإنصات والتوجيه، التي أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس على تدشينها، الأربعاء بجماعة آيت ملول، تعكس محورية فئة الشباب في المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وأضاف الإدريسي، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن العمل جار على البرنامج الثالث من المرحلة الثالثة من المبادرة "تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب"، الذي يتجسد في عدة مشاريع، من ضمنها هذه المنصة الموجهة للشباب، والتي تتكون من فضاءات للاستقبال والاستماع والتشغيل والمقاولات، إضافة إلى فضاء للمواكبة التقنية للشباب لمساعدتهم على الولوج إلى سوق الشغل وإنشاء مقاولاتهم الخاصة.

وأضاف المسؤول أن المنصة تضم كذلك فضاء خاصا بالاقتصاد التضامني موجه للنساء والفئات في وضعية هشة ويروم المساعدة على خلق الأنشطة المدرة للدخل.

من جهتها، أكدت رئيسة قسم العمل الاجتماعي بعمالة أكادير إداوتنان، السيدة سلوى بنكيران، أن مشروع منصة الشباب "أركانة" سيكون له وقع هام على هذه الفئة، مشيرة إلى أن المنصة ستعمل على مساعدة الشباب على إنجاز مشاريعهم وتوفير مواكبة قبلية وبعدية لهم.

وبخصوص الفضاء الثقافي "نجوم سوس"، الذي أنجز في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، أشارت السيدة بنكيران إلى أن هذا المشروع سيقدم العديد من الأنشطة الفنية التي سيستفيد منها الشباب والأطفال بالمنطقة؛ مثل الرسم والرقص والمسرح وغيرها.

كما أكد رئيس جمعية "إناكتس المغرب"، مجيد الغائب، أن منصة الشباب "أركانة" للإنصات والتوجيه،  ستعمل على مواكبة الشباب لولوج سوق الشغل، ومساعدتهم على إنشاء مقاولاتهم الخاصة.

وأضاف الغائب، أن هذا المشروع من شأنه أيضا مساعدة الجمعيات والتعاونيات على تحسين إنتاجيتها وقدرتها التنافسية على المستوى الدولي.

وسجل الفاعل الجمعوي أنه، على مستوى عمالة إنزكان-آيت ملول، تروم الجمعية المشرفة على تسيير المنصة، على مدى ثلاث سنوات، مواكبة حوالي 370 شابا ومساعدتهم على إنشاء ما يناهز 115 مقاولة.

من جهته، أكد المؤطر سفيان الغياتي، أن الجمعية تحرص على مواكبة الشباب على أرض الواقع للوقوف على أوجه معاناة فئة معينة وتحديد مشاكلها الاجتماعية للبحث عن حلول إبداعية في شكل مشاريع مستدامة وذات دخل اقتصادي، مسجلا أن هذه المنصة، التي تقدم إضافة هامة تروم تقريب النسيج الجمعوي من الشباب وتعزيز الفكر الإبداعي لدى هذه الفئة.

بدوره أبرز مؤطر آخر أن العمل في هذا المشروع يهم مجموع سلسلة القيم لإعطاء الجمعيات رؤية شاملة لتوسيع نطاق تأثيرها، وخاصة على مستوى تسويق منتجاتها، مشيرا إلى أن الهدف هو تمكين الجمعيات من تقديم خدمات ذات جودة وتطوير مختلف تقنيات التسيير والتدبير في قطاع نشاطها.

من جهة أخرى، قال أحد المستفيدين من المشروع إن هذه المنصة ستعطي إضافة على مستوى تكوين الشباب الذين يحملون أفكارا يمكن أن تعود بالفائدة على المجتمع، مسجلا أن الجهة كانت في أمس الحاجة لهذه المبادرة التي تصب في إطار تكوين الشباب.

وأكدت مستفيدة أخرى أن هذه المنصة تساهم في الاستماع للشباب وتطوير مؤهلاتهم للولوج إلى سوق الشغل بطريقة مثلى ، مشيرة إلى أن المنصة ستعطي هؤلاء الشباب دفعة حقيقية لتحقيق أهدافهم المهنية.

تعليقات الزوّار (0)