رواق أمنيستي يحتفي بحرية التعبير بالمعرض الدولي للكتاب 

الخميس 13 فبراير 2020
سعـد داليا
0 تعليق

AHDATH.INFO

تحت شعار " أنا أعبر عن رأيي .... أنا لست مجرما " تشارك منظمة العفو الدولية ــ فرع المغرب ــ بفعاليات الدورة (26) المعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة الدار البيضاء ، وتأتي مشاركة أمنيستي في إطار الحملة الدولية للمطالبة باحترام حرية التعبير وإطلاق سراح كافة معتقلي الرأي .

وارتباط بموضوع حريات التعبير والرأي ، اعتبرت منظمة العفو الدولية أن المغرب يواجه في الوقت الراهن مجموعة تحديات أصبحت في حاجة أكثر إلى أصوات مستقلة ، ومسألة اللجوء الدولة إلى التضييق المساحات المدنية لا يمكن الوثوق بأنها ستضمن الشروط الأساسية لمجتمع ديمقراطي ، لتؤكد من خلاله منظمة العفو الدولية عبر مشاركتها بالمعرض الدولي للنشر والكتاب دعوتها للحكومة المغربية إلى تغيير الممارسة السياسية في التعاطي مع قضايا الحريات وحقو الإنسان ، وإعطاء القدوة في احترام القانون والاحتكام إليه بدل الدوس عليه .

وشددت منظمة العفو الدولية أن الظروف الحالية بات مليئة بالتحديات للعدالة والمساواة وحقوق الإنسان ، والتي ستدفع بالشباب إلى إسماع أصواتهم والتعبير عن معاناتهم  بكل أشكال التعبير في الشوارع وعلى صفحات التواصل الاجتماعي ، ولا يمكن للسلطان الاستمرار في شن حملات الاعتقال ضد الشباب طالبوا بالكرامة والحرية ، أو منعهم من الخروج للشارع للاحتجاج بأساليب خلاقة .

وأكد بيان منظمة العفو الدولية على الأدوار المتميزة التي يلعبها الفنانون والمثقفون والمبدعون في ترسيخ ثقافة وقيم حقوق الإنسان بالمجتمعات من خلال الإبداع والانفتاح على الأخر وثقافة الاختلاف واحترام حرية التعبير .

 

تعليقات الزوّار (0)