جماعة العرائش تؤدي أكثر من 100 مليون مقابل كراء بناية للأمن

الثلاثاء 18 فبراير 2020
العربي الجوخ
0 تعليق

AHDATH.INFO

تواجه الجماعة الحضرية بالعرائش حكما في ملف عدد 139/1201/2018، يقضي بأدائها أكثر من 100 مليون سنتيم لفائدة صاحب بناية تقع بتجزئة السلام بالمدينة، مقابل سومة كراء شهرية تقدر بـ 13300.00 سنتيم، عن المدة الممتدة من شهر يناير 2010 إلى حدود الساعة، والتي قد ترفع المبلغ إلى 150 مليون سنتيم.

وصدر الحكم ضد جماعة العرائش، بعدما سبق لرئيس الجماعة أن باع البناية المكونة من ثلاثة طوابق إلى شخص، ثم عاد واكتراها منه باعتباره ممثلا للجماعة، وذلك مقابل سومة كراء حددت في مبلغ 13300.00 سنتيم، ووضعها رهن إشارة مسؤولي الأمن الوطني محليا، وهو التصرف الذي أصبح مرفوضا، بعدما أصدر المجلس الأعلى للحسابات مقررا يقضي بعدم كراء أو تفويت أي عقار إلا إذا كان يعود بالفائدة على الجماعة.

وأكد رئيس المجلس الجماعي، عبد الإله احسيسن، في اتصال مع "الأحداث المغربية" أن الجماعة سبق لها اكتراء البناية المكونة من ثلاثة طوابق، لإعدادها كملحقة إدارية، لكن تم منحها لمسؤولي الأمن لاستغلالها في انتظار بناء مقر لهم، لكن بالرغم من ذلك ظلت مصالح الأمن تستغل البناية لما يناهز مدة 12 سنة، حيث تشغل مكاتب الأمنيين طابقا واحدا فقط، فيما طابقين فارغين، والجماعة ملزمة بأداء أكثر من مليون سنتيم شهريا، قائلا باستغراب: "ما بغاوش يعطيوها لينا شهانديرو واش هنضربوهوم.. !، راه رغم عدة مراسلات لتسليم البناية للجماعة، لكن مسؤولي الأمن يرفضون الأمر".

وتقع البناية التي تم التصريح بوجود صعوبة في تنفيذ إخلائها، بأرض شاسعة موضوع نزاع قضائي بين وزارة التجهيز، وورثة والد احسيسن، حيث صدر حكم قضائي نهائي لفائدة الدولة، قضى بإفراغ الأرض، لكن قوبل ذلك بصعوبة التنفيذ، لأنها تحولت إلى حي سكني كبير، ستجرى خبرة لتحديد واجب التعويض لفائدة الدولة، حيث اقترح ورثة آل احسيسن مبلغ 200 درهم للمتر المربع بأرض يقدر ثمنها بأكثر من 5000 درهم للمتر المربع.

تعليقات الزوّار (0)