لأنهم كبار السن "لا حق لهم في فرصة حياة" .. كورونا تكشف الوجه البشع لأنانية الشباب

الخميس 26 مارس 2020
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

كشف وباء كورونا جزء كبيرا من أنانية الشباب، منذ حذرت منظمة الصحة العالمية من كون الفيروس يشكل بالدرجة الأولى خطرا على كبار السن، وأصحاب المناعة الضعيفة و الأمراض المزمنة، داعية الشباب لإلتزام الحذر حتى لا يتحولوا لحاملي خطر يتهدد الفئة الأضعف، لكن التحذيرات لم تجد آذان صاغية في الكثير من البلدان، حيث اختار الجميع مواصلة حياته، "مادام الفيروس يتهدد كبار السن فقط"!!!

وبعد أن غفل بعضهم أن ضعف المناعة يشمل مختلف الفئات العمرية، وجدت العديد من الدول نفسها أمام تكلفة عالية للوباء، بسبب الاستهتار في التعاطي مع الاجراءات الاحترازية، مما أفرز مشاهد محزنة تطل علينا كل يوم عبر قصاصات إخبارية أو روبورتاجات لغتها الأولى أرقام تحصي الوفيات والإصابات المؤكدة،  وقد كان آخرها من اسبانيا التي عرفت لحدود اليوم الخميس 26 مارس، وفات 3434 من حاملي الفيروس، وفي مقدمتهم كبار السن الذين وجدوا انفسهم يوم الثلاثاء غير مرحب بهم داخل لا لينيا دي كونثيبثيون، وهي مدينة فقيرة في الأندلس، حين عمل عدد من الشبان على منع سيارات الإسعاف من نقل 28 مريضا مصابا بفيروس كورونا إلى أحد المساكن في بلدتهم في جنوب البلاد، عبر رشقها بالحجارة.

و أوضحت الشرطة أن الشباب عمل على رمي سيارات الاسعاف بالحجارة وتوجيه عبارات السب والشتم للقادمين، يوم الثلاثاء 24 مارس، مع منعهم من دخول المدينة، بعد أن اختارت الأطر الطبية نقل المسنين حاملي الفيروس إلى دار رعاية خاصة، لتلقي العلاج الطبي.

 

تعليقات الزوّار (0)