صور من المغرب المنسي .. يعتصمون داخل منازلهم بعد "إقصائهم" من دعم صندوق "كورونا"بآيت حديدو

الثلاثاء 19 مايو 2020
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

في الوقت الذي تتناسل فيه صور لممارسات متهورة من طرف مواطنين يخرقون حالة الحجر الصحي داخل المدن، حيث يخرج البعض لتوثيق تحديات صبيانية، أو تبادل زيارات، أو التجمع لقضاء بعض الأغراض أو للتبضع يوميا بدل اقتناء ما يحتاجه لمدة طويلة وفق ما نصحت به الأطر الصحية، والحملات التوعوية التي تحث المواطنين على المكوث في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة، تأتي صور مناقضة توثق لممارسات حضارية من أعماق المغرب المنسي.

فعلى الرغم من الوضع الهش و الظروف الصعبة التي يعيشها سكان توربضيط التابعة اداريا لقيادة بوزمو منطقة ايت حديدو باقليم ميدلت، على طول السنة، والتي زادت حدة بالتزامن مع جائحة كورونا التي ضيقت على الناس معيشهم اليومي، اختار السكان تنظيم اعتصام لإيصال صوتهم بعيدا عن أي تجمعات أو تجمهر، احتراما لقواعد التباعد، وذلك من خلال  الاعتصام داخل منازلهم وتوثيق هذه الخطوة بصور تمت مشاركتها على مواقع التواصل، يصرحون فيها بأنهم لم يتوصلوا لحد الساعة، وبعد ان تم تمديد فترة الحجر الصحي للمرة الثانية، بالدعم المخصص للأسر التي يشتغل أفرادها في القطاع غير المهيكل.

واستغرب السكان من عملية "الإقصاء" التي تعرضوا لها، بعد أن استفادت المناطق المجاورة لهم من الشطر الأول والثاني من الدعم، دون أن تقدم لهم أي توضيحات حول سبب هذا التأخر، وقام عدد من رواد مواقع التواصل بتناقل صورهم، مرفقة بتدوينات تطالب بإنصافهم بعد تقديهم لصورة اعتصام ينم عن الوعي، والالتزام التام بقواعد الحجر " نناشد كل الهيئات المسؤولة من لجنة اليقضة التي أسست تحت أوامر ملكية لغرض التوزيع العادل لهاته المساهمات و كذلك المحسنين و كل من له يد العون ان يتم اعادة النظر في هاته الاسر التي عاشت الفقر و التهميش لقرون" يكتب أحد الجمعويين.

تجدر الإشارة أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أشار أمس الاثنين 18 ماي، خلال جلسة مشتركة بين مجلسي البرلمان مخصصة لتقديم بيانات تتعلق بتطورات تدبير الحجر الصحي، أنه تلقى العديد من الشكايات حول عدم استفادة بعض الأسر من الدعم، ليتعهد بدراسة الموضوع لتقديم الرد المناسب، كما أشار أن الاستفادة ستكون بأثر رجعي لمن ثبت أن يستحق هذا الدعم.

تعليقات الزوّار (0)