كورونا البيضاء تغزو آسفي.. ثلاث حالات مؤكدة في أقل من 24ساعة

السبت 23 مايو 2020
عبدالرحيم اكريطي
0 تعليق

AHDATH.INFO
يسود في الساعات الأخيرة استياء عميق في صفوف ساكنة إقليم آسفي الذي لم تسجل به منذ ظهور فيروس كورونا في الثاني من شهر مارس الماضي سوى حالتين تماثلا للشفاء بالكامل، وذلك بعد وقوف الساكنة على تسجيل ثلاث حالات مؤكدة ظهرت من خلال النتائج الايجابية للتحاليل المخبرية التي خضع لها بمدينة البيضاء عدد من تجار السمك بميناء البيضاء خلال هذا الاسبوع.
المصابون الثلاثة المنحدرون من إقليم آسفي، وبعد خضوعهم للتحاليل بالعاصمة الاقتصادية اضطروا إلى السفر إلى آسفي لقضاء مناسبة العيد مع أهلهم وذويهم دون أن يدركوا على أن فرحتهم بالعيد هاته ستتحول بين عشية وضحاها إلى مأساة حقيقية،عندما توصلت سلطات آسفي بنتائج هؤلاء الذين لم يتم العثور عليهم بالبيضاء قصد وضعهم بالحجر الصحي بالبيضاء، من خلال الارسالية التي توصلت بها مديرية الصحة بآسفي من نظيرتها بالبيضاء تشير إلى إصابة ثلاثة أشخاص من آسفي بهذا الوباء،متضمنة لعناوينهم.
شمر أعضاء لجنة اليقظة باسفي على سواعدهم في اتجاه عناوين المصابين، فكانت الحالة الأولى لشخص باحد الدواوير التابعة للجماعة القروية خط أزكان ،وهناك تم توقيف المعني بالأمر ووضعه رفقة باقي أفراد عائلته وعدد من مخالطيه الحجر الصحي بمستشفى محمد الخامس بآسفي، نفس الشيء بالنسبة للثانية التي هي لشخص يقطن بحي وئام بآسفي، ثم الثالثة التي تعود لشخص يقطن بالجماعة القروية ثلاثاء بوكدرة بآسفي .
خبر إصابة هؤلاء بالفيروس وحملهم لهذا الوباء من البيضاء إلى آسفي اثار حفيظة عدد من ساكنة آسفي والفايسبوكيين الذين صبوا جام غضبهم على هؤلاء، لكونهم لم ينتظروا إلى حين ظهور نتائج التحليلات التي خضعوا اليها ،محملين المسؤولية بالدرجة الأولى إلى السلطات المحلية بأسفي التي سمحت بدخول هؤلاء إلى الإقليم ،مع العلم انهم عائدون من مدينة البيضاء التي تعتبر بؤرة لهذا الوباء.

تعليقات الزوّار (0)