الجمارك.. عائدات قياسية برسم سنة 2019

الإثنين 25 ماي 2020
حسن بن جوا
0 تعليق

Ahdath.info
واصلت المداخيل الجمركية المضي في منحى تصاعدي، حيث بلغت المداخيل المحصلة حيث بلغت المداخيل المحصلة ما مجموعه 101.1 مليار درهم خلال السنة المالية 2019.

أما المداخيل الإجمالية فقد بلغت 103.7 مليار درهم، متجاوزة مداخيل السنة الماضية 2018 بنسبة 3 في المائة.

أما فيما يتعلق بمداخيل الميزانية المحصلة،فقد سجلت زيادة بنسبة 3.1 في المائة،لتستقر في حدود 94.6 مليار درهم.

وباستثناء أتاوى أنبوب الغاز، فقد سجلت جميع الرسوم والضرائب المحصلة من قبل إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة تطورا إيجابيا.
وفي تفاصيل العائدات المحلصة،أفاد بلاغ لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة،أن الضريبة على القيمة المضافة برسم سنة 2019 ،مثلت 58 في المائة من مجموع مداخيل الميزانية، تليها الضريبة الداخلية على الاستهلاك بنسبة 31 في المائة،ثم رسوم الاستيراد 10 في المائة.

فيما شكلت الضريبة على القيمة المضافة، على مدى السنوات الخمس الماضية، 57 %من مداخيل الميزانية مسجلة ارتفاع بمعدل يناهز 4 في المائة،كما واصلت الضريبة الداخلية على الاستهلاك وتيرتها التصاعدية بمعدل زيادة سنوية بلغ 4.6 في المائة،فيما بلغ متوسط حصتها من مداخيل الميزانية نسبة 31 في المائة.
وأبرز البلاغ أنه وعلى الرغم من التقلبات المسجلة (-5.2 في المائة في سنة 2017 و10.8 + في المائة في 2018)،فقد سجلت عائدات رسوم الاستيراد معدل زيادة إيجابية بلغ 4.7 في المائة على مدى السنوات الخمس الماضية.
من جهة ثانية،أوضحت الجمارك أن مداخيل الضريبة على القيمة المضافة ارتفعت بنسبة 3 في المائة مسجلة 56.1 مليار درهم مقابل 54.7 مليار درهم في سنة 2018. وعزت الجمارك هذه النتائج إلى الاستقرار النسبي لعائدات الضريبة على القيمة المضافة على منتجات الطاقة مقارنة بزيادة في الضريبة على القيمة المضافة على منتجات أخرى بنسبة 3 ،%أي ما يعادل زيادة قدرها 1.5 مليار درهم.
إلى ذلك،بلغت المداخيل المحصلة عن طريق أتاوى أنبوب الغاز حوالي 1 مليار درهم، مسجلة انخفاض بنسبة 34.2 في المائة مقارنة بسنة 2018 . ويعزى ذلك إلى انخفاض حجم الغاز الطبيعي الذي يعبر التراب الوطني بنسبة 45.7 في المائة،غير أن ارتفاع الأسعار بنسبة 6.4 في المائة ساهم في التخفيف من تأثير هذا الانخفاض.
كما سجلت الضريبة الداخلية على الاستهلاك زيادة بنسبة 6 في المائة مقارنة بالسنة الماضية. ويرجع ذلك أساس إلى الأ̧داء الجيد لكافة بنود هذه الضريبة. و ارتفعت نسبة الضريبة الداخلية على الاستهلاك الخاصة بالتبغ المصنع بنسبة 5 في المائة، أي بزيادة قدرها +515.3 مليون درهم مقارنة بالعام الماضي.

ويعزى ذلك على الخصوص إلى تأثير الإصلاح الضريبي المفروض على التبغ. أما بالنسبة للضريبة الداخلية على الاستهلاك المتعلقة بمنتجات الطاقة، وعلى الرغم من انخفاض أسعارها على المستوى العالمي، فقد ارتفعت بنسبة 6 %مقارنة بعام 2018 وذلك بسبب الزيادة في حجم المنتجات الطاقية الخاضعة للتخليص الجمركي.
بلاغ الجمارك أوضح أيضا أن الإدارة تمكنت بفضل المراقبة من تحصيل مداخيل إضافية.وقد تم تعزيز مختلف أنواع المراقبة والاعتماد على التبادل الإلكتروني للمعطيات مع الشركاء الرئيسيين لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة.وهكذا بلغت بلغت المداخيل الإضافية المحصلة سنة 2019 ما مجموعه 3.6 مليار درهم.
وتجدر الإشارة إلى أن عمليات التصفية والمراجعة إثر مراقبة القيمة شكلت المصدر الرئيسي للمداخيل بنسبة 82.% كما شكلت المداخيل المحصلة في إطار المراقبة الآنية، دون احتساب مراقبة القيمة، 5,5 %من المداخيل الإضافية.

تعليقات الزوّار (0)