الجماعة الحضرية لكلميم تقدم توضيحات.. كورنيش ام العشار بكلميم يثير الجدل

الثلاثاء 16 يونيو 2020
أحداث أنفو
0 تعليق

Ahdath.info
نفت الجماعة الحضرية لكلميم ، ما تردد من أخبار كاذبة حول إنجاز مشروع كورنيش ام العشار الذي يشكل متنفسا نموذجيا لساكنة المدينة وزوارها ، وقدمت توضيحات مفصلة حول طريقة إتمام إنجازه وإنقاذه من الاندثار بعد تخلي الجهة المتعاقدة مع الجماعة عن إتمام الأشغال.
الجماعة وفي بلاغ لها قالت إن المشروع الذي كان موضوع صفقة قانونية مع مقاولة أخلت بالتزاماتها ، كان مهددا بالضياع ، وهوما حتم تدخل الجماعة بالطرق القانونية لانهاء الصفقة، واستنفار مكونات الجماعة والشركاء داخل المدينة من أجل إخراج المشروع لحيز الوجود .


ذات المصدر أضاف أن الجماعة التي استوفت جميع المساطر القانونية مع الجهة المتعاقدة التي تخلت عن اتمام المشروع، بدءا بتوجيه الانذارات والاعذارات ومنح المهل القانونية لاستكمال الأشغال المتبقية، وانتهاء باستصدار قرار الفسخ، طبقا للقانون، باشرت اتصالات مع الجهات المعنية لانقاذ المشروع من الضياع .
وحرصا من الجماعة على الاستجابة لانتظارات وتطلعات ساكنتها من جهة،والحفاظ على المكتسبات التنموية وتثمينها من جهة أخرى، بادرت الجماعة بمباشرة أشغال مد القنوات لتزويده بالماء بانتظام من الثقب (البئر) المتواجد بالمحطة الطرقية، معتمدة في ذلك على امكانياتها الذاتية بالرغم من الاكراهات التي تعاني منها، ومسنثمرة في ذلك مقاربتها التشاركية في علاقتها المؤسساتية مع باقي المتدخلين في حقل التنمية المحلية ، حيث تم تمكينها من عمال الإنعاش الوطني و شاحنات صهريجية من مصالح الولاية.
كما استعانت الجماعة بعدد من عمال الشركة المفوض إليها تدبير قطاع النفايات الصلبة بالمدينة، وكذا عدد من الفاعلين في القطاع الخاص، مع مشاركة حماسية لعمال الجماعة، وهو ما مكن من ربط كورنيش أم العشار- الذي يشكل متنفسا نموذجيا لساكنة المدينة وزوارها - بقنوات للمياه من أجل ضمان سقيه بانتظام، وانقاذه من التلف والضياع.
الجماعة اعتبرت ان الجهات التي روجت للأكاذيب حاولت عرقلة اتمام المشروع، ولجأت لمحاولة قطع تزويده بالمياه، وترهيب العمال عن القيام بعملهم، وهو ما اعتبره بلاغ الجماعة ، استخفافا بمصالح الساكنة، ومحاولة لعرقلة مشاريع موجهة لخدمة الساكنة.

تعليقات الزوّار (0)