الشركة العربية للطيران-المغرب تعتزم اطلاق خط جوي جديد بين مراكش ومونبوليي الفرنسية في يوليوز المقبل

الثلاثاء 17 مارس 2015
أسامة خيي
0 تعليق

أعلنت شركة الطيران ذات التكلفة المنخفضة، العربية للطيران- المغرب، عن عزمها اطلاق في شهر يوليوز المقبل، خطا جويا جديدا بين مدينتي مراكش ومونبوليي ( جنوب فرنسا).

وحسب بلاغ للشركة، فإن العربية للطيران المغرب ستربط المدينة الحمراء بعاصمة جهة "لانغيدوك روسييون" ابتداء من يوم 4 يوليوز 2015، برحلتين في الأسبوع، يومي الثلاثاء والسبت.

وفي هذا الصدد، ستقوم هذه الشركة للطيران ذات التكلفة المنخفضة برحلتين في الاسبوع انطلاقا من مراكش في اتجاه مدينة مونبوليي ، وأن رحلة يوم الثلاثاء ستنطلق على الساعة السابعة و35 دقيقة مساء لتصل في الساعة الحادية عشرة وعشر دقائق ( حسب التوقيت المحلي)، في حين تمت برمجة رحلة يوم السبت على الساعة الواحدة و55 دقيقة بعد الزوال لتصل الى المدينة الفرنسية على الساعة الخامسة و30 دقيقة ( حسب التوقيت المحلي).

في المقابل، وفي اتجاه مراكش انطلاقا من مونبوليي، فإن الرحلة الأولى ستبدأ من الساعة الرابعة و55 دقيقة بعد الزوال ( حسب التوقيت المحلي) لتصل في الساعة السادسة و50 دقيقة مساء( حسب التوقيت المحلي)، فيما ستكون الرحلة الثانية على الساعة الحادية عشرة صباحا( حسب التوقيت المحلي) لتنتهي في الساعة الثانية عشرة و55 دقيقة زوالا.

وأكد الرئيس المدير العام لمجموعة العربية للطيران السيد عادل علي، من خلال هذا البلاغ، أن إطلاق هذا الخط الجوي الجديد يبرز جليا، أن العربية للطيران حريصة على تقديم شبكة من الرحلات الجوية لزبنائها تشمل المنطقة بأكملها، خاصة خلال فترة عطلة الصيف.

وأشار المصدر ذاته الى أنه في كل موسم، تعرف جوهرة الجنوب، مراكش، تدفقا لا نظير له من الزوار. وأن أسواقها وألوانها وساحتها الكبير جامع الفنا، وتعدد الرياضات وسحرها الكبير يفتن أي شخص يزورها.

وأبرز البلاغ أن العربية للطيران- المغرب، التي بلغت سنتها السادسة من الاستغلال، نالت منذ انطلاقتها ثقة الملايين من المسافرين بفضل رحلات مريحة ومعتمدة، انطلاقا أو في اتجاه المغرب، مضيفا أن أسطول الشركة يتكون من الطائرات الجديدة " إيرباس أ 320 ".

تجدر الإشارة الى أن العربية للطيران- المغرب، التي تعتبر عضوا لمجموعة العربية للطيران، يوجد مقرها بمطار محمد الخامس بالدار البيضاء، حيث تم اطلاق هذه الشركة الجوية في شهر أبريل 2009، وترتكز على تقديم عرض يجمع بين الراحة والمصداقية وجودة الخدمات بأثمنة تنافسية.

تعليقات الزوّار (0)