نقابة تطالب بعدم التمييز في توزيع مستلزمات الوقاية بين الأُطر الصحية

الثلاثاء 30 يونيو 2020
هدى الاندلسي
0 تعليق

AHDATH.INFO

استنكر المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية في طنجة ما اعتبره" تراخيا للإدارة في التعاطي مع الوضع الوبائي" في مستشفى محمد الخامس بطنجة.

كما دعا الى الكشف عن الأسباب الحقيقية وراء تفشي عدوى فيروس كوفيد 19 داخل مستشفى محمد الخامس بطنجة والعمل على تصحيحها.

وانتقدت النقابة في بلاغ لها عدم تقيد الادارة بالتعليمات والضوابط التي تفرضها الخطة الوطنية لمواجهةًجائحة كوفيد وتؤطرها مراسيم وزارة الصحة.

وحمل بلاغ النقابة الادارة كامل المسؤولية في توفير شروط الحماية والسلامة المهنية المنصوص عليها داخل مراكز العلاج وخصوصاالتقيد بمسارات العلاج وتحييد المرضى المصابين بمرض كوفيد 19 عن باقي المستفيدين من خدمات المستشفى.

وكذا التأكد من عدم اصابتهم قبل نقلهم الى مصالح الاستشفاء والولوج للمركبات الجراحية. وتوفير مستلزمات الحماية الاساسية بالنسبة لجميع العاملين بالمستشفيات العمومية والمراكز الصحية على مستوى الإقليم.

كما طالبت النقابة بتوفير الكمامات والمعقمات والقفزات الطبية والمطهرات وعدم التمييز في توزيعها بين المشتغلين داخل مصالح كوفيد وباقي الأُطر الصحية كما تبين من خلال العدوى التي حدثت بين بعض أطباء وممرضي المستشفى.

وفي نفس السياق حملت النقابة إدارة المستشفى مسؤولية الفوضى التي يعرفها قسم الولادة.

وطالب المكتب النقابي بإخضاع جميع الأُطر الصحية المخالطة للحالات الإيجابية العاملة بالمستشفى محمد الخامس للتدابير الاحتياطية المعمول بها. ويأتي بلاغ المكتب النقابي عقب اجتماع عقده لتدارس الوضع الصحي على مستوى اقليم طنجة وتأكد إصابة تسعة اطر صحية بعدوى كورونا داخل مستشفى محمد الخامس بطنجة.

تعليقات الزوّار (0)