المحكمة تنتصر لعامل تارودانت وتدين رئيس جماعة شتمه بالحبس النافذ

الثلاثاء 30 يونيو 2020
إدريس النجار
0 تعليق
AHDATH.INFO

أدانت ابتدائية تارودانت مساء يوم أمس رئيس الجماعة الترابية افريجة باقليم تارودانت، بستة أشهر نافذة مع الغرامة، على خلفية تورطه في قضية إصدار شتائم وسباب إلى عامل اقليم تارودانت عبر تسجيل صوتي تم تداوله على نطاق واسع عبر تطبيق "التراسل الفوري واتساب".. .

وكان عامل إقليم تارودانت تقدم بشكاية لدى النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بتارودانت، منتصف شهر ماي الماضي، ضد رئيس جماعة افريجة المنتمي لحزب العدالة والتنمية، متهما إياه بتوجيه مجموعة من العبارات المشينة له، والتي تتضمن سبا وقذفا في حقه، عن طريق تسجيل صوتي.
وهي الشكاية التي تفاعلت معها النيابة العامة وأعطت أوامرها للضابطة القضائية بالاستماع للمتهم في محضر رسمي، فأنكر جملة وتفصيلا بأنه هو صاحب التسجيل، لتقوم النيابة العامة بعرض التسجيل المذكور على الخبرة القضائية، والتي أتبث فعلا بأنه يعود لرئيس الجماعة المتهم..
وكان الرئيس توارى عن الأنظار مباشرة بعد ثبوت أن  الصوت صوته، والسباب سبابه، فظل مختفيا حتى أوقفته مصالح الأمن بأكادير بحي السلام بهذه المدينة، وقد اهتدت إلى مكان تواجده بعدما توارى عن الأنظار وسط شقة مفروشة بأكادير لتفادي التوقيف.
الرئيس المدان  من خلال الشريط المتداول تحدث إلى مخاطب مجهول عبر " أوديو"  من أربعة دقائق اتهم خلاله العامل بالتماطل والتأجيل المتواصل لأحد الأوراش لما يقارب السنة.
كما هاجم من أسماهم ب"عصابة بالمجلس الإقليمي تشتغل بمنطق  الوزيعة" وانبرى لمهاجمة إخوانه بحزب المصباح بقوله "هاداك حزب العدالة والتنمية اللي ترشحنا باسميتو، الله يعفو علينا وعلى جميع المسلمين منو" .

تعليقات الزوّار (0)