الحرب على كورونا ..مختبرات Bio-Rad تنتج اختبار فحص مناعي للدم

الأربعاء 1 يوليوز 2020
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

منذ ظهور جائحة كورونا، تنخرط المختبرات العالمية في مراكمة تجاربتها السابقة حول التعاطي من الفيروسات، لابتكار فحوصات  تسعف على تسريع وتيرة التشخيص للحد من انتشار فيروس كورونا بين الناس، من جهته أعلن مختبر Bio-Rad Laboratories
الرائد في مجال أبحاث علوم الحياة ومنتجات التشخيص السريري، على تسريع إنتاج اختبار فحص مناعي للدم لتحديد ما إذا كان الفرد قد طور مضادات جسدية ضد فيروس سارس كوف 2، المرتبط بوباء كوفيد -19.

وكانت مختبرات Bio-Rad، قد أطلقت تسويق هذا الاختبار في أواخر شهر أبريل، والذي كان أول اختبار مصل يصل على رخصة التسويق في حالات الطوارئ من لدن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، كما أن اختبار Bio-Rad SARS-COV-2، يحمل علامة CE للاتحاد الأوروبي، ومدرج بعد المصادقة عليه من المركز المرجعي الوطني الفرنسي ضمن الاختبارات المصلية المعتمدة من قبل الحكومة الفرنسية للكشف عن فيروس سارس كوف-2.

ويمكن لهذا الاختبار أن يساعد الأطباء السريريين على تحديد ما إذا كان الفرد مصابا بفيروس سارس كوف 2، وبالتالي ققد طور استجابة مناعية ضد الفيروس، حيث يرصد الاختبار 3 أنواع من الأجسام المضادة igM ، igG،igA، وهو نهج بيدو أكثر تأثيرا من الاختبارات ضد نوع واحد من الغلوبولين المناعي، وأظهر التقييم السريري لاختبار SARS-COV-2 TOTAL Ab خصوصية تشخيصية تزيد عن 99 في المائة، وتأثير تشخيصي بنسبة 100 في المائة، بعد اختباره على 50 مريضا ب 127 عينة، بعد أزيد من 8 أيام من ظهور الأعراض.

ويمكن أن توفر اختبارات المضادات الجسمية الواسعة النطاق صورة أكثر اكتمالا لمعدلات العدوى والمناعة حتى يمكن مساعدة سلطات الصحة العمومية عبر العالم، في قراراتها برفع تعليمات الحجر الصحي وتحسين تدبير موجة محتملة جديدة لكوفيد-19
تم تصميم الاختبار ليتم استخدامه يدويا أو على منصة المقايسة المناعية الآلية.

تعليقات الزوّار (0)