بالصور.. هذه تفاصيل تعقيم مسجد الحسن الثاني بالبيضاء

الإثنين 13 يوليوز 2020
AHDATH.INFO
0 تعليق

AHDATH.INFO - محمد كريم كفال / صور : محمد العدلاني

قامت فرق مختصة تابعة لشركة الدارالبيضاء للبيئة، صباح اليوم الاثنين، بعمليات تعقيم واسعة لمسجد الحسن الثاني، استعدادا لأداء شعائر الصلوات الخمس به، انطلاقا من يوم الأربعاء المقبل الموافق لـ 15 يوليوز 2020، حسب البروتوكول الوقائي الذي أعلنته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وصرحت مسؤولة جماعية لـ "أحداث.أنفو"، أن العملية تمت بتنسيق بين جهات مختصة متعددة، شملت كل من وزارة ال ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وشركة الدارالبيضاء - البيئة والمجلس الجماعي، ويتم استخدام مواد تعقيم تحترم المعايير الصحية حسب المعايير الدولية المعمول بها، وأن العملية تهم جميع مساجد المدينة، وتجري عمليات التعقيم على مدار الساعة على يد فرق مؤهلة.

وفي السياق ذاته، أوضح مدير المسجد، أن إدراته قامت بتنسيق مع المندوبية الجهوية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بجهة الدارالبيضاء - سطات وشركة الدارالبيضاء للبيئة، بعملية تعقيم واسعة همت قاعات الصلاة المخصصة للرجال والنساء وباقي المرافق وجنبات وساحات المسجد، كما ستلتزم إدارة مؤسسة المسجد بتطبيق البروتوكول الصحي المرافق لفتح المساجد بصرامة.

وأعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الثلاثاء المنصرم، إعادة فتح المساجد، اعتبارا من 15 يوليوز الجاري تدريجيا في جميع أنحاء المملكة لأداء الصلوات الخمس، ما عدا صلاة الجمعة، مع مراعاة الحالة الوبائية المحلية وشروط الرقابة الصحية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

ويفرض البروتوكول فتح المساجد 15 دقيقة قبل دخول وقت الصلاة وإقامتها 10 دقائق بعد رفع الآذان، مع إقفال المساجد فور الانتهاء من الصلاة. كما ينص البروتوكول على عدم أداء صلوات النوافل بالمساجد وقراءة الحزب الراتب بالمساجد، في حين يسمح بصلاة الجنازة مع مراعاة التدابير الوقائية وتفادي التجمعات والاكتظاظ.

ولا يسمح باستئناف دروس الوعظ والإرشاد والكراسي العلمية وتحفيظ القرآن ودروس محو الأمية بالمساجد ومرافقها، فضلا عن الإبقاء على إغلاق المرافق الصحية وسحب أدوات وكؤوس الشرب، وكذا الألبسة الموضوعة بجناح النساء ، والسبح وأحجار التيمم.

تعليقات الزوّار (0)