وضع محزن .. حالات كورونا الحرجة بالمغرب تصل 78 حالة

الخميس 30 يوليوز 2020
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

مباشرة بعد إعلان عبد الكريم مزيان بلفقيه، رئيس قسم الأمراض السارية بمديرية الأوبئة ومكافحة الأمراض التابعة لوزارة الصحة، مساء اليوم الخميس 30 يوليوز، عن حصيلة الإصابات الجديدة التي تم تسجيلها خلال 24 الماضية، تناقل رواد مواقع التواصل الرقم الثقيل 1046 مرفقا بتدوينات تعبر عن الصدمة من هذه الحصيلة القياسية غير المسبوقة، التي كانت متوقعة بالنسبة للكثيرين بعد "ليلة الهروب الكبير" التي غابت فيها كل إجراءات الوقاية.

وبعد أن كانت الحالات الحرجة معدودة على رؤوس الأصابع، كشف بلفقيه أنها وصلت اليوم 78 حالة ضمنها 9 حالات تحت التنفس الاصطناعي، وتم تسجيل 12 حالة وفاة جديدة أوصلت الحصيلة  الإجمالية إلى 346 وفاة تحمل تفاصيلها معاناة ثقيلة لمن فقدوا أقاربهم، وقد كان آخرها النهاية المحزنة لوالد الناشط المدني معاد السباعي، الذي نقل تفاصيلها على صفحته الرسمية بعد أن أنهك الفيروس رئة والده دون الحصول على العناية اللازمة بسبب غياب المعدات بمستشفى محمد السادس بطنجة.

"إلى الذين يمارسون حياتهم وكأن شيئا لم يقع، كورونا قد تخطف أعزاءكم دون أن تتمكنوا من تقديم المساعدة" تكتب إحدى المعلقات التي شاركت محنة الناشط الطنجاوي الذي سجل عددا من الممارسات السلبية، كغياب الاستقبال المناسب الذي يراعي نفسية المرضية وأقاربه، وسرقة هاتف والده وهو يصارع الموت، وغيرها من التفاصيل المحزنة التي أشار عدد من المدونين أن المغربي في غنى عنها.

وللإشارة فإن الحصيلة الاجمالية لعدد الاصابات المؤكدة في المغرب بلغت 23 ألف و259 حالة، بينما بلغت حاالات الشفاء التام 17 ألفا و 311 حالة .

تعليقات الزوّار (0)