"حادث أم هجوم؟".. ترامب يثير الجدل مجددا حول انفجار مرفأ بيروت

الخميس 6 غشت 2020
متابعة
0 تعليق
وردا على سؤال في مؤتمر صحفي حول ادعاء الرئيس بأن جنرالات أمريكيين يعتقدون أن انفجار بيروت كان "هجوما" بينما يصرح وزير دفاعه مارك إسبر بأن "الأغلبية يعتقدون" أن الانفجار كان حادثا، قال ترامب: "إنهم لا يعرفون حقًا ما هو. لا أحد يعرف حتى الآن".

لكنه أضاف: "شخص ما بعض أنواع المتفجرات الرهيبة وأشياء حوله، ربما. ربما كان الأمر كذلك. ربما كان هجومًا. لا أعتقد أن أي شخص يمكنه أن يقول الآن. نحن نبحث في ذلك بقوة. الآن، أعني، أن لديك بعض الناس يعتقدون أنه كان هجومًا ولديك بعض الناس يعتقدون أنه لم يكن كذلك".

ورغم تصريحات ترامب، قال مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، لشبكة CNN، إنهم لا يعرفون عما يتحدث الرئيس، فيما أشار بيان وزير الدفاع الأمريكي، الأربعاء، إلى وجود اتفاق جماعي في الرأي على أن الانفجار كان حادثا.

وكان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب أعلن، الثلاثاء، أن 2750 طنا متريا من نترات الأمونيوم، تم تخزينها لمدة ست سنوات في مستودع في مرفأ بيروت دون إجراءات أمنية. ولم يتضح بعد سبب الانفجار، لكن دياب لم يزعم أنه كان هجوما.

تعليقات الزوّار (0)