"العشوائية والغياب غير المبرر" يغضب أطر صحية بمستشفى "مولاي الحسن" بدار بوعزة

الجمعة 14 غشت 2020
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

انتقد المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بالنواصر، ما وصفه بالأسلوب الارتجالي الذي تعتمده إدراة المستشفى الإقليمي "الأمير مولاي الحسن"، في تدبير مواردها البشرية، وذلك بعد الإقدام على "تعيينات عشوائية لا تحترم تخصص كل فئة أو الإحتياجات الحقيقية للمصالح و الأقسام في المستشفى".

وسجلت النقابة استغرابها من الزج بكل الأطر التمريضية في مصلحة المستعجلات ومصلحة الأم والطفل، بدل توظيف هذه الأطر في الصفوف الأمامية للتصدي لجائحة كورونا بالإقليم باعتبارها أولوية، خاصة في ظل تواجد مستشفى القرب ببوسكورة الذي يعاني من خصاص في الموارد البشرية ، وفي مقدمة الخصاص ممرضي التخدير والإنعاش.

المكتب الإقليمي انتقد اعتماد لوائح مداومة غير رسمية قال أنها تشجع على الغياب غير المبرر، كما استنكر ما اعتبرها " محاباة الإدارة لبعض الأطر التمريضية التي ترفض الإنخراط في تلبية نداء الواجب الوطني والمهني في ظل جائحة كورونا" مطالبا الجهات المسؤولة والمديرية الجهوية بالتدخل السريع لوقف هذه المهزلة وتأطير تدبير الموارد البشرية في مندوبية النواصر بشكل قانوني و موضوعي، يستجيب للإحتياجات الملحة و الفعلية لكل مصلحة، معلنا عن تنظيم وقفة احتجاجية أمام المستشفى الإقليمي بدار بوعزة، يوم الأربعاء 19 غشت.

تعليقات الزوّار (0)