قيادة البوليساريو تحجب مواقع "صحراويون من أجل السلام" بالمخيمات

الأحد 13 شتنبر 2020
بوابة الصحراء
0 تعليق

بوابة الصحراء - محمد سالم الشافعي

حسب المعلومات التي إستقتها "بوابة الصحراء" عن آخر التطوارت وردود الأفعال التي تشهدها مخيمات الصحراويين بتندوف، بعد المؤتمر التحضيري لحركة صحراويين من أجل السلام، عمدت قيادة البوليساريو الى حجب موقع الحركة بالمخيمات جنوب الجزائر مما يؤكد حسب ذات المصادر، أن قيادة "الرابوني" يزعجها كل صوت يعارضها أو يخالفها في الرأي.

و لم تقتصر قيادة البوليساريو على حجب موقع الحركة بل طالت صفحتها على الفيس بوك و اليوتوب، كل هذا تؤكد المعلومات الواردة من عين المكان بأن البوليساريو أصيبت بسعار كبير نتيجة ما حققته الحركة من تميز في خطابها السياسي و التنظيمي الذي يروم العدالة و السلام و الوفاق و حرية الإختلاف و التعبير و الرأي.

وأكد مصدر جد مطلع للموقع بأن ما قامت به قيادة البوليساريو من حجب مواقع الحركة بالمخيمات هو دليل على فشلها في الماضي و الحاضر ثم المستقبل في تدبير شأن الصحراويين الذين عانوا من القهر و الذل و غياب الديمقراطية و الحرمان السياسي.

و يضيف المصدر ذاته، أن قيادة البوليساريو لم تستطع تكييف برنامجهم السياسي مع ما يقع حولهم من أحداث سياسية و ما جاء به القرن 21 من تطورات سياسية، وتوهيم الإنسان الصحراوي على مدار أربعة عقود بشعارات تحمل الديموقراطية و الحرية و الكرامة، و في تقديرات المصدر بأن حركة صحراويون من أجل السلام تدل على أن الحركة أصبحت تزيح قيادة البوليساريو عن شعارها الذي كانت توقعه بأنها الممثل الوحيد للشعب الصحراوي.

تعليقات الزوّار (0)