الأساتذة حاملو الشهادات يعلنون خوض إضراب لتحقيق مطالبهم

الإثنين 14 شتنبر 2020
عبد الرحيم الادريسي
0 تعليق

Ahdath.info

طالبت  التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات الحكومة المغربية ومعها وزارة التربية الوطنية، بالتعجيل بتسوية ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية، محملة الجهات المسؤولة جميع تبعات  ما وصفته ب"التعنت" في الاستجابة الفورية لجميع مطالب حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية.

وأعلنت التنسيقية عينها خوض إضراب وطني أيام 5 و 6 و 7 أكتوبر 2020، قابلا للتمديد مع أشكال احتجاجية ميدانية، موزعة على أربعة مدن. ودعت بذلك جميع موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات إلى الاحتشاد والتعبئة استعدادا للمحطات النضالية التصعيدية المقبلة.

وجاء في بلاغ للتنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، على أنها "وهي تسجل بقلق عميق، استمرار  وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي في عدم إبداء أي استعداد يؤكد نيتها في الاستجابة لمطالبها، وعلى رأسها الترقية وتغيير الإطار أسوة بجميع أفواج القطاع قبل دجنبر 2015".

ويضيف البلاغ ذاته، أنه على الرغم من "كل ما قدمته التنسيقية من مبادرات وخطوات كتعبير عن حسن نية، فإن رد الوزارة الوصية لم يخرج عن نطاقه، وهو ما انعكس سلبا على الملف الذي لم يخط خطوة واحدة إلى الأمام". وكل هذه الدوافـع قد عجلت بالشروع في خوض المحطات النضالية التي توقفت اضطراريا بسبب جائحة كوفيد 19، تقول   التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات

تعليقات الزوّار (0)