بعد الهجوم على منزل أستاذات بضواحي إقليم أزيلال .. اقتحام منزل أستاذتين بإقليم تاونات

الجمعة 18 شتنبر 2020
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد تناقل عدد من رواد مواقع التواصل لصور صادمة تظهر تعرض سكن وظيفي بمدرسة آيت حساين، تتقاسمه ست أستاذات بأزيلال لهجوم بالسلاح الأبيض، بمنطقة أيت عبي قيادة تيلوكيت ضواحي أزيلال ليلة الأحد/ الاثنين 14 شتنبر، تعرض مسكن أستاذتين تعملان بجماعة سيدي امحمد بلحسن بإقليم تاونات، إلى اقتحام انتهى بالسطو على بعض أغراضها.

وخلفت الحادثة التي وقعت أطوارها أول أمس الأربعاء 16 شتنبر، استياء بين صفوف رجال التعليم الذين اشتكوا ارتفاع عدد الاعتداءات التي يتعرضون لها، خاصة أن الحادثتين تزامنتا مع تعرض مدير مدرسة بطنجة إلى اعتداء على مستوى العين من طرف والدة تلميذ.

وفي الوقت الذي لم يسجل فيه توضيح لوزارة التربية الوطنية في حادثة استاذات أزيلال،عملت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات على ربط الاتصال بالأستاذتين للاطمئنان على حالتهما ومؤازرتهما نفسيا ومعنويا، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة بعد تقديم شكاية في الموضوع لدى المركز الترابي للدرك الملكي بتيسة.

ومكن تدخل الدرك من توقيف المشتبه فيهم والاحتفاظ بهم تحت تدابير المراقبة القضائية ، مع تأكيد المديرية الإقليمية لإدانتها بشدة هذه الاعتداءات، وكل السلوكات والتصرفات اللامسؤولة في حق أسرة التربية والتكوين، موضحة أنها لن تتوانى في اتخاذ كل الإجراءات المسطرية لمتابعة مقترفي هذه الأفعال، بتنسيق مع محامي المديرية والجهات والسلطات المختصة.

تعليقات الزوّار (0)