جمعية تتهم رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة خنيفرة بحرمان طالب من التنقل

الأربعاء 23 شتنبر 2020
محمد فكراوي
0 تعليق

Ahdath.info

 

اتهمت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان رئيس قسم الشؤون ااداخلية بعمالة خنيفرة بانتهاك الحق في التنقل و السفر، و التعامل التمييزي بين المواطنين، و إيداع عراقيل بيروقراطية تؤثر بدون داع على التمتع الكامل بحقوق الأفراد في التنقل بحرية.

و في التفاصيل، كشف بلاغ صادر عن الفرع المحلي للجمعية بخنيفرة عن معاناة طالب جامعي يواجه عراقيل تمنعه من مغادرة تراب الإقليم و السفر لمواصلة دراسته الجامعات التركية.

فبالرغم من إدلائه بتذكرة الطائرة و مستند قبول التسجيل بإحدى جامعات اسطنبول، إلا أن الطالب المذكور فوجئ بالمصالح المعنية تطالبه بتمكينها من وثيقة قبول تنقله الى تركيا مسلمة من سفارة هذه الأخيرة بالرباط، و هو ماكان طبيعيا ان تقابله السفارة بالرفض لأن التنقل من المغرب الى تركيا لا يستدعي الحصول على تأشيرة، ليظل مصير الطالب عالقا و مستقبله الدراسي يكتنفه الغموض.

و في سياق متصل وجهت الجمعية اتهاما ثانيا للمسؤول المحلي بوزارة الداخلية اكدت فيه انه عمد إلى حرمان أحد اعضائها من رخصة التنقل الاسنثنائي إلى إقليم ميدلت رغم إدلائه بكل الوثائق المبررة لتنقله و من بينها تصريح بالشرف يبسط فيه الغاية من تنقله.

بلاغ الAMDH علّق على الواقعتين بالقول أن القيود على التنقل يجب أن تكون ضرورية و مستندة على ادلة و معطيات واقعية، و ليست تعسفية و لا تمييزية عند تطبيقها و لا تعيق جوهر الحق، كما لا ينبغي أن تتخذ غطاء لتنفيذ تدابير قمعية تحت ستار الصحية.

و بما أن حالة الطوارئ لا تبرر المس بالحريات و انتهاك الحقوق و حرية الحركة و التنقل فإن الفرع للجمعية، يضيف البلاغ، يطالب وزراء الداخلية و العدل بالتدخل المستعجل لوضع حد لاستغلال الجائحة من أجل قمع حقوق الإنسان و الاعتداء على الحقوق و الحريات العامة و الخاصة.

تعليقات الزوّار (0)