اليوسفية..إحداث لجنة تقنية من أجل النهوض بالقطاع السياحي

الخميس 1 أكتوبر 2020
علي الرجيب
0 تعليق

Ahdath.info
ترأس عامل إقليم اليوسفية محمد سالم الصبتي، إجتماعا ضم رئيس المجلس الجهوي للسياحة، ومدير المركز الجهوي للإستثمار، والسلطات المحلية، ورؤساء الجماعات الترابية، وممثلي المصالح الوزارية المعنية، وبعض فعاليات المجتمع المدني، وكذا بعض المهتمين بالقطاع السياحي.

وفي كلمة ترحيبية، تطرق من خلالها عامل الإقليم إلى المؤهلات الطبيعية والتاريخية والسياحية التي تزخر بها منطقة أحمر، وكذا الموقع الاستراتيجي الذي من شأنه أن يعود بالنفع على ساكنة الإقليم ، ويشكل حافزا تنمويا يتمم من خلاله التركيز على المعطى السياحي.

وبعد جرد للمؤهلات السياحية من طرف مختلف المتدخلين، تمت مناقشة الإجراءات والتدابير التي يجب اتخاذها من أجل تثمين هذه المؤهلات، عبر إحداث مسارات سياحية داخلية من أجل النهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالإقليم.

وخلال نهاية اللقاء، شدد عامل الإقليم على ضرورة إحداث لجنة تقنية تضم كافة المصالح والهيئات المعنية، تناط لها مهام عقد اجتماعات منتظمة وبلورة رؤية شمولية ومندمجة ، مع اقتراح خطة عمل للنهوض بالقطاع السياحي بإقليم اليوسفية.

مطلب إحداث نواة سياحية باقليم اليوسفية، كان محطة اهتمام من طرف بعض الخبراء المحليين في تدبير المجال، واعتبروا خلق هذه النواة سيكون بمثابة قفزة تنموية تعود بالنفع على الإقليم، ويحقق التكامل على اعتبار ما تزخر به المنطقة من مؤهلات اقتصادية وفلاحية.

وطالبوا بإعادة تأهيل فضاء وضفة بحيرة زيما وخلق وحدات فندقية، واعادة ترميم مدرسة الأمراء، وتهيئة فضاء جبل ايغود، وكذا فضاء محمية الغزلان، علما أن المنطقة تقع في موقع استراتيجي سياحي بالدرجة الأولى يقع بين المثلث السياحي، الذي يضم مدينة الصويرة ومراكش وأكادير، إضافة إلى بعض المآثر التاريخية التي تزخر بها مدينة اليوسفية كالكنيسة ودار البارود .

وطالب أحد المتتبعين، ضرورة إشراك بعض الفعاليات المهتمة بالمجال،من أجل التنسيق ووضع خطة عمل تراعي خصوصية المنطقة.

تعليقات الزوّار (0)