فضيحة.. أطفال بلا مدرسة!

الأحد 4 يوليوز 2021
الرباط : الأحداث المغربية
0 تعليق

AHDATH.INFO

والمغرب يخوض، في ظل جائحة كوفيد 19، رهان التعليم عن بعد، يعيش عشرات الأطفال في سن التمدرس خارج حسابات وزارة التربية الوطنية ورهاناتها .

عشرات الأطفال بجماعة عين السبيت التابعة ترابيا لإقليم الخميسات، والتي تبعد بحوالي 80 كيلومترا عن الرباط، يعيشون الأمية التامة في غياب مدرسة.

أطفال عشرات الأسر بدواوير مختلفة بجماعة عين السبيت القروية، التي يتحمل مسؤوليتها النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، رحو الهيلع، لم تطأ أقدامهم المدرسة أبدا في ظل حديث عن تعميم التمدرس بالمجال القروي.

أجيال تكبر دون أن تتاح لها إمكانية التمدرس، بل ويعيشون في ظل شروط عيش مزرية ولا يلجون لأبسط الخدمات الاجتماعية وخاصة التطبيب.

الأسر، بالرغم من أنها تتمنى أن يكون واقع أبنائها غير واقعهم الحالي، إلا أنها تجد نفسها مضطرة لأن لا تبعث أبناءها للدراسة بما أن أقرب مدرسة لمحيطهم توجد على بعد أزيد من 14كلم بمنطقة المليعبات فيما مدرسة عين السبيت المركز تبعد عنهم بحوالي 20كلم .

عشرات الأطفال، الذين تنرواح أعمارهم بين 6و16سنة، والذين ينتمون لعشرات الأسر ويقطنون بمنطقة غابوية معزولة إلى حد ما، يعيشون خارج الزمن المغربي وفي وضع هشاشة متعددة الأبعاد بكل المقاييس.

تعليقات الزوّار (0)