وهبي يقصي امناء البام من حضور مجلسه الوطني

الجمعة 26 نوفمبر 2021
أحداث. أنفو
0 تعليق

Ahdath.info

أثار البلاغ المشترك بين بين عبد اللطيف وهبي بصفته امين عام لحزب البام و فاطمة المنصوري رئيسة المجلس الوطني للحزب بشأن عقد دورةللمجلس الوطني للحزب عن بعد واقتصار الحضور على الأعضاء بالصفة في المجلس الوطني غضب عدد من أعضاء الحزب.

سبب هذا الغضب هو حصر عبد اللطيف وهبي والمنصوري للأعضاء بالصفة فقط في  أعضاء الحزب  بالحكومة ، وأعضاء الفريقين بمجلسالنواب و المستشارين وذلك بالاستناد الى المادة 88 بالفقرة الثانية من النظام الاساسي للحزب البام .

وكشف مصدر قيادي من حزب الأصالة والمعاصرة أن قرار وهبي  يقصي   أشخاص اعضاء بالصفة ضمن نفس المادة ليكونوا ضمن دورةالمجلس الوطني حضوريا .

وهم الأمناء العامون السابقون، وأعضاء المكتب السياسي المنتهية ولايته مما يطرح معه علامة استفهام كبرى لماذا تم ابعاد او إقصاءاشخاص  بحجم الأمناء العامون السابقون و اعضاء المكتب السياسي المنتهية ولايته.

المصدر، اعتبر أن غياب الامناء السابقون عن دورة المجلس الوطني وغياب اعضاء المكتب السياسي المنتهية ولايتهم سيجعل القراءات والتاويلات أن حزب البام لازال متشردما حتى وان رجله في الحكومة لكنه بدون دماغ سياسي  .

 

تعليقات الزوّار (0)