لأول مرة مشاهد من المعارك الضارية بين القوات المسلحة الملكية و البوليزاريو

0 تعليق

تعليقات الزوّار (0)