إكراهات مالية تنهي تجربة موقع "الإسلام في المغرب"

الجمعة 16 غشت 2019
احداث انفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

"خبر مؤسف" .. هكذا علق عدد من قراء موقع "الإسلام في المغرب"، بعد تداول خبر إقفاله بشكل نهائي، لأسباب مادية، بعد سبع سنوات مرت على إنشائه، دون أن يظفر بأي دعم مالي من أي جهة.

ويبدو أن الموقع الذي تبنى منذ البداية الدفاع عن ثوابت الحقل الديني في المغرب، دفع ثمن موضوعيته، وعدم ولائه لأي طرف، مما حرمه من أي دعم مالي من أي جهة  محلية أو أجنبية، ولا من أي مؤسسة حكومية أو شبه حكومة، منذ خروجه إلى الوجود سنة 2012.

ولم يتردد الباحث منتصر حمادة، باعتباره مؤسس الموقع، عن تقديم اعتذاره لزوار الموقع داخل المغرب وخارجه، « كان يشتغل بشكل عصامي أو تطوعي، مع مساعدات أصدقاء كانت وراء التكلف بمصاريف الصيانة السنوية، ولكن هذا الأفق له طاقة احتمال لا يمكن تجاوزها، ولذلك اتخذ قرار إغلاق الموقع بشكل نهائي بسبب غياب الدعم الذي يفترض أن يساعد في مصاريف تكلفة الصيانة والحضور في المنصات الإلكترونية... ونعتذر مسبقاً لزوار الموقع، داخل وخارج المغرب عن هذا التوقف، ولكن "لا يكلف الله نفساً إلا وسعها«.

تجدر الإشارة أن الموقع كان ينشر مشاركات، ومقالات، ودراسات لعدد من الأقلام المغربية الوازنة، مع توفير متابعة للشأن الديني داخل المغرب وخارجه، بطريقة موضوعية وجادة، مما خلف حالة من الاستياء بين صفوف قرائه.

تعليقات الزوّار (0)