«ميسيون أبولو 212».. جولة وطنية وافريقية

الجمعة 19 يونيو 2020
نور الدين الزروري
0 تعليق

AHDATH.INFO

يستعد الطاقم الفني للعمل المسرحي الكوميدي الموسوم ب «ميسيون أبولو 212»، لتحريك عجلة تداريبه، انطلاقا من 15 يوليوز القادم، باستوديو الفنون الحية بمدينة الدار البيضاء، والهدف تنظيم جولة وطنية، ابتداء من الخريف المقبل، ستزور عددا من المدن هي: الدار البيضاء، القنيطرة، الرباط، مراكش، طنجة، فاس، أكادير، تطوان، طنجة، مكناس، المحمدية، وجدة، قبل أن يأتي الدور على داكار وأبيدجان.

استئناف البروفات، سيجري بحكم جائحة كورونا المستجد، وفق دليل صحي خاص بسلامة الممثلين و الفنيين، تضمن عددا من الشروط هي: الفحص الإجباري عن المرض، مسافة الأمان بين الكوميديين على المسرح ، ارتداء الكمامات والأقنعة بالنسبة للفرق، رسم علامات على الأرض من أجل فصل ممرات الولوج والخروج من المسرح ، توفير مطعم يحترم الشروط صارمة للسلامة الصحية، توزيع المحلول الكحول بكل منطقة...وحرصا على سلامة الجميع، جرى وضع دليل صحي يلبي حاجيات كل فريق وفقا للمنطقة التي يتواجد بها (قاعة ، مسرح ، قمرة التحكم ، غرف الملابس ...).

وكان من المقرر أن ينطلق أول عرض لهذه المسرحية بداية شهر يونيو، قبل أن تفرض حالة الحجر الصحي توقيف التداريب، بيد أن الوضع الاستئنائي المفروض بسبب تفشي وباء كوفيد 19، لم يمنع فريق هذا المشروع، من العمل بشكل جماعي عن بعد، قبل أن يقرروا العودة من جديد لإجراء بروفات على المسرح، أملا في الدخول إلى مرحلة العروض المباشرة، بمجرد إعادة فتح القاعات.

وعن هذه العودة يقول المدير العام للشركة المنتجة للعمل نبيل جباري «كل عناصر الفريق متحمسون لاستئناف نشاطاتهم، وذلك في انتظار إعادة افتتاح قاعات العروض. لقد وضعنا دليلا عمليا يتضمن القواعد والتدابير الأكثر ملائمة، رغم أنها سترفع من كلفة الإنتاج، لكنها ضرورية لممارسة نشاطنا في بيئة صحية وآمنة. هدفنا هو المساهمة في إحياء النشاط الاقتصادي والثقافي لبلدنا».

مسرحية «ميسيون أبولو 212»..كوميديا ​​هزلية، تتناول على مدى ساعة وأريعين دقيقة، مغامرات فريق وكالة الفضاء المغربية  «كازا –مركز الطيران الفضائي الإداري»، إذ يطمح للذهاب إلى كوكب المريخ للقيام بأول رحلة فضائية مغربية.

غزو فضائي من قبل فريق خاص للغاية، «ميسيون أبولو 212» يجمع خمسة أبطال موهوبين: الدكتور ميميت هيكل (محسن مالزي) ، العالم وقائدا البعثةالأستاذ النظري (بشير وكين) ، مدير وكالة الفضاء  موسى قربال (محمد باسو) الميكانيكي السابق، وقمر السفياني (جليلة تلمسي) الهاكرز، واللذان تحولا إلى رائدي  فضاء، وشمس الدين القرنوبي (فتاح الغرباوي) ، سائق سيارة أجرة من الدار البيضاء، والذي انضم أيضا إلى الفريق كرائد فضاء.

الشركاء الخمسة الذين يمارسون في مجال العلوم وغزو الفضاء. سيجعلوننا  نعيش حكايات من التناقضات، تجمع بين الأمل، الغنى، الفقر والتحدي.

 

 

تعليقات الزوّار (0)