فاتورة التسوية تثير سخط المجتمع المدني بسلا.. وريضال توضح

الخميس 2 يوليوز 2020
ع. عسول
0 تعليق

Ahdath.info

أثارت فواتير التسوية التي توصل بها عدد من مواطني مدينة سلا والتي كانت مبالغها مرتفعة في المجمل بحكم طول مدة توقف قراءة العدادات المباشرة وتقدير شهري ابريل وماي ، اثارت حفيظة وسخط المجتمع المدني بالمدينة .

وعبرت عدد من الجمعيات بشكل مشترك او في بيانات منفردة ، على ضرورة مراجعة هذه الفواتير من الناحية المحاسبية واستحضار الظرف الاستثنائي الذي تمر منه الساكنة بسبب الحجر الصحي وتوقف دخل غالبية المواطنين الذين يشتغلون في القطاع الخاص أو القطاع غير المهيكل..

وطالب بلاغ مشترك للجمعيات توصل به موقع احداث انفو بتدخل عامل سلا " لعقد جلسة استماع للفاعليات المدنية بحضور الشركة المفوض لها ريضال ، وإيجاد وسائل للتخفيف من غلاء هذه الفواتير والبحث عن طرق مخففة في الأداء عبر مراحل وعدم اللجوء لقطع خدمتي الماء والكهرباء."

كما وجه البلاغ انتقادا صريحا لرئيس الجماعة ، مطالبا أياه بالتدخل بحكم الاختصاص والانتخاب وأن يعيد النظر في التدبير المفوض برمته ..

من جهتها كانت شركة ريضال قد أعلنت عبر بلاغات وتصريحات اعلامية ، توضيحات وتفاصيل حول الظروف التي جاءت فيها فاتورة التسوية ، وكيفية احتسابها بحكم أن التوقف عن قراءة العدادات كان استجابة لحالة الطوارئ الملزمة ، وأن عملية حساب كمية الاستهلاك انبنت على الفارق بين آخر قراءة للعداد والقراءة التي استأنفت في يونيو الماضي،يقتطع منها مبلغ التقدير المرجعي..

كما عبرت الشركة عن استعدادها الدائم لتلقي الشكايات ودراستها مع الزبناء المعنيين وتقديم تسهيلات في الأداء ، مسجلة أنها لم تلجأ لقطع الماء أو الكهرباء ، وأنها مستعدة للحوار متى طلب منها ذلك..

تعليقات الزوّار (0)