انتحار نزيل بالمركب الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس في ظروف غامضة 

الثلاثاء 7 يوليوز 2020
روشدي التهامي
0 تعليق

AHDATH.INFO

علم " أحداث أنفو" من مصادر موثوقة بالمركب الاستشفائي الجامعي الحسن االثاني بفاس أن نزيلا قدم من مدينة الحسيمة قصد العلاج يبلغ ن العمر 33 سنة قد أقدم على وضع حد لياته برميه نفسه من الطابق الرابع للجناح (ف 4 ) (F4 ) مستغلا مغادرة والده الغرفة التي كان يرقد بها بعد خضوعه لعملية جراحية أنقذته من الموت المحقق نهاية الأسبوع المنصرم بعد إقدامه على محاولة الانتحار بقطعه أوردة بمعصم يده .
يشار إلى أن الوكيل العام باستئنافية فاس الذي أحيط علما بالحادث المأساوي قد أعطى فيحينه تعليماته للشرطة القضائية الولائية بفتح بحث قضائي تحت إشرافه لتحديد ظروف وملابسات إقدام النزيل بالمؤسسة الاستشفائية على الانتحار وتحديد المسؤوليات في ما حدث ، في انتظارنتائج التشريح الطبي الذي خضعت له جثة النزيل الهالك بالمستشفى الإقليمي الغساني بفاس .

تعليقات الزوّار (0)