أمزازي: المغرب اتخذ قرارا شجاعا بتنظيم امتحانات الباكالوريا

الثلاثاء 7 يوليوز 2020
فطومة نعيمي
0 تعليق

Ahdath.info

 
عاد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، للتأكيد على أن اتخاذ قرار تنظیم امتحانات البكالوریا في ظل جائحة كورونا "قرار شجاع " بالنسبة للمغرب .

وقال أمزازي، يومه الثلاثاء في جلسة الأسئلة الشفاهية بالغرفة الثانية ردا على أسئلة المستشارين حول امتحان الباكالوريا برسم 2020، إن المغرب اتخذ قرارا شجاعا بالنظر إلى " الوضعیة الاستثنائیة والصعبة، التي عاشتھا ولازالت تعیشھا بلادنا في حین أن ھناك العدید من الدول قامت بإلغاء ھذا الامتحان" يقول الوزير.

وزاد الوزير أمزازي موضحا أن وزارته عبأت " جمیع الإمكانیات اللوجستیكیة والبشریة لإنجاح هذا الاستحقاق " وكذا :"حتى یتم الاحتفاظ على القیمة البیداغوجیة لشھادة البكالوریا المغربیة وترسیخ مصداقیتھا" يؤكد أمزازي .

وشدد الوزير على وجود " تعبئة شاملة لكي یمر ھذا الاستحقاق الوطني في أحسن الظروف، وھذا ما لمسناه من خلال الزیارات المیدانیة التي قمنا بھا للعدید من مراكز الامتحان ببعض الجھات، ونتمنى أن تختتم المرحلة الثانیة من ھذه الامتحانات في نفس الظروف الجیدة التي مرت بھا المرحلة الأولى" وفق تأكيدات أمزازي .

ولفت الوزير إلى أن حالة الطوارئ الصحية المفروضة للحد من تفشي جائحة "كوفید19"، حتمت "ضرورة بذل أقصى الجھود واتخاذ كافة الاحتیاطات والتدابیر اللازمة لتأمین إجراء ھذه الدورة في ظروف تضمن حمایة وسلامة المترشحات والمترشحین والأطر التربویة والإداریة وكل المتدخلین في مختلف العملیات الامتحانیة".
واستدرك أمزازي موضحا أنه، تم كذلك، "اتخاذ عدة تدابیر تربویة تغلب المصلحة الفضلى للمترشحین وتأخذ بعین الاعتبار الظرفیة الاستثنائیة التي تمر بها البلاد".

وذكر أمزازي أنه، من ضمن هذه التدابير التربوية، حصر المواضیع في الدروس المنجزة خلال فترة التعلیم الحضوري ترسیخا لمبدأ تكافؤ الفرص. و إصدار الأطر المرجعیة الخاصة بكل مادة والتي تحدد مكونات كل مادة التي ستھمھا المواضیع. وبرمجة حصص مكثفة للمراجعة والإعداد للامتحانات من خلال القناة الثقافیة ومنصة TelmidTICE طیلة شھر یونیو الماضي.
وأكد الوزير أن المحطة الأولى من اختبارات الامتحان الوطني الموحد للدورة العادیة الخاصة بمسلكي الآداب والعلوم الإنسانیة ومسلكي التعلیم الأصیل قد مرت في ظروف حسنة من حیث التنظیم والإجراء. وعرفت انخراط المترشحین، وكذا الأطر التربویة والإداریة وجمیع المتدخلین في تفعیل الإجراءات الوقائیة، التي تم إقرارھا والتقید بھا لتأمین صحتھم وسلامتھم.
وفي ما يهم المعطيات الإحصائية الخاصة بهذا القطب، فقال أمزازي إن عدد المترشحین والمترشحات قد بلغ 662 181 وبلغ عدد الحاضرین منھم 655 150 بنسبة 97.9% عند الممدرسین و%65.7 عند الأحرار.

وكشف أمزازي أن اختبارات ھذا القطب عرفت اجتیاز 6 مترشحین مصابین بفیروس كوفید19 بالمراكز المحدثة على مستوى المستشفیات المیدانیة بكل من "بن سلیمان و"سیدي یحیى الغرب".

هذا فيما قال الوزير إن 311 مترشحة ومترشحا في وضعیة إعاقة من مجموع 539 مترشحا لاجتیاز امتحان البكالوریا ھذه السنة استفادوا من تكییف المواضیع وظروف الاجتیاز والتصحیح.

إلى ذلك، أشار أمزازي إلى أنه قد شارك في اختبارات ھذا القطب 597 مترشحة ومترشحا داخل المؤسسات السجنیة من مجموع حوالي 870 مترشحا یجتازون دورة 2020.

وزاد أمزازي مؤكدا آن عملیة التصحیح قد انطلقت على مستوى جمیع مراكز التصحیح بالموازاة مع عملیة إجراء الاختبارات.

وفي ما يهم تفعيل إجراءات زجر الغش، فكشف أمزازي أنه قد تم، في المحطة الأولى من اختبارات الامتحان الوطني الموحد للدورة العادیة الخاصة بمسلكي الآداب والعلوم الإنسانیة ومسلكي التعلیم الأصیل، (تم) ضبط 1107 حالة غش مسجلة بذلك تراجعا مقارنة مع دورة 2019 تحددت نسبتها في -18 في المائة.

وأكد الوزير أنه قد تم تحریر محاضر الغش بشأن الحالات، التي تم ضبطھا، وستعرض للبت من طرف اللجن الجھویة لاتخاذ العقوبات التأدیبیة المنصوص علیھا في القانون المتعلق بزجر الغش في الامتحانات المدرسیة.

تعليقات الزوّار (0)