أكاديمية جهة الرباط ..نجاح إستحقاق الباك واشادة بانخراط كل الفاعلين

الخميس 9 يوليوز 2020
ع. عسول
0 تعليق

Ahdath.info

 

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة، عن اختتام اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم 2020، حيث مرت في ظروف جيدة وأجواء ميزها الارتياح الكبير الذي عبر عنه كل المتدخلين التربويين والإداريين والسلطات العمومية، وكذا عموم المترشحات والمترشحين، وذلك ارتباطا بالراهنية الاستثنائية التي تعيشها بلادنا بعد انتشار جائحة كوفيد 19.

وحسب بلاغ للاكاديمية ،بلغ عدد المترشحات والمترشحين الذين اجتازوا اختبارات امتحانات البكالوريا – الدورة العادية 2020 حوالي 62112، موزعين على سبع مديريات إقليمية.

وحسب الأقطاب، توزع المترشحون بين 14248 مترشحا ومترشحة بقطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل حضر منهم 13958 (98%)، فيما بلغ مجموع المترشحين بالقطب العلمي والتقني والبكالوريا المهنية 29355 مترشحا ومترشحة حضر منهم 28774 مترشحا(98%).
أما المترشحون الأحرار فقد بلغ عددهم 18509، حضر منهم 11439 (62%)، لتكون النسبة العامة للحضور 87,21%.

وارتباطا بالتدابير الاحتياطية للوقاية من فيروس كوفيد 19، فقد عملت هذه الأكاديمية على تنفيذ محكم للبروتوكول الصحي المتفق عليه وطنيا وجهويا للحد من تفشي جائحة كورونا، من خلال اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة عبر كل مراحل التحضير والإنجاز، ثم مرحلة التصحيح، التي باشرها أكثر من 4000 أستاذ بحوالي 50 مركزا، موزعين على المديريات الإقليمية السبع المكونة للجهة.

وسجلت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة نجاح وتميز أداء كل الفاعلين بالجهة لإنجاح هذا الاستحقاق الوطني، مقدمة الشكر الجزيل لكل المتدخلين والشركاء من مصالح الإدارة الترابية وعلى رأسهم والي الجهة وعمال العمالات والأقاليم، ومصالح الأمن الوطني والدرك الملكي، والقوات المساعدة، والوقاية المدنية، والقطاعات الحكومية، وكذا جمعيات المجتمع المدني وجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، بفضل إسهاماتهم المكثفة والمواطنة في كل الحملات التحسيسية التي باشرتها الأكاديمية والمديريات الإقليمية والمؤسسات التعليمية لإنجاح جميع محطات هذا الاستحقاق الوطني.

كما أشادت الأكاديمية بكل المترشحات والمترشحين بالجهة الذين انخرطوا بإيجابية كبيرة في تنزيل البروتوكول الصحي والوقائي، ضمانا لسلامتهم، كما تتقدم الأكاديمية بالشكر الجزيل لكل الأطر الإدارية والتربوية وهيئات المراقبة التربوية وموظفي الأكاديمية والمديريات الإقليمية على المجهودات والتضحيات المبذولة لانجاح هذه المحطة الحاسمة في مسار التلاميذ، دون أن تفوت الفرصة للإشادة بمساهمة كل وسائل الإعلام الوطنية والدولية والجهوية والمحلية في عمليات التحسيس والإشعاع ومواكبة كل محطات هذا الاستحقاق الوطني الهام.

تعليقات الزوّار (0)