كان يستعد لخوض غمار الانتخابات.. كورونا تقتل برلماني سابق ببنسليمان

الخميس 12 نونبر 2020
رشيد قبول
0 تعليق

Ahdath.info

أسلم الروح إلى بارئها، صباح اليوم الخميس 12 نونبر الجاري، المنسق الاقليمي لحزب الحركة الشعبية ببنسليمان، والبرلماني السابق ورئيس جماعة مليلة سابقا محمد المباركي، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، الذي أخمد أنفاسه.

وكان الوضع الصحي للبرلماني السابق عن حزب السنبلة، قد تدهور، حيث تم نقله أمس الأربعاء إلى المستشفى ليلفظ أنفاسه الأخيرة جراء مضاعفات الفيروس.

وكانت الكثير من الأصداء القادمة من مدينة بنسليمان، وبالتحديد من جماعة مليلة، تشير إلى أن محمد المباركي يستعد لخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية القادمة، قبل أن يفاجئه الموت بسبب فيروس كورونا.

يذكر أن الراحل كان موضوع متابعة من طرف النيابة العامة بمحكمة جرائم الأموال، بتهم اختلالات في تسيير مشاريع بجماعة مليلة، عزل على اثرها من رئاسة الجماعة، حيث أمضى قرابة السنتين رهن الاعتقال الاحتياطي، قبل أن يتم الإفراج عنه،

تعليقات الزوّار (0)